top-city logo
top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar Newspapers menu-bar Hadith menu-bar top-home
السفير الفلسطيني بالقاهرة: نشكر الكويت على جهودها في إغاثة غزة
6/10/2021 10:56:58 PM







أعرب السفير الفلسطيني لدى مصر دياب اللوح اليوم الخميس عن شكره للكويت على جهودها في إغاثة أبناء قطاع غزة وفتح صندوق للمساهمة في إعادة إعمار القطاع.

وقال اللوح، في كلمة خلال أعمال ملتقى القاهرة الدولي لشركاء العمران الذي يعقد تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء المصري د.مصطفى مدبولي، إن قطاع غزة تعرض لتدمير إسرائيلي ممنهج استهدف تقويض بنيته التحتية في كل المجالات والمرافق الخدماتية الحيوية والمدارس والمساجد والكنائس والآلاف من الوحدات السكنية والأبراج والعمارات مما تسبب في تشريد عشرات الآلاف من المواطنين الذين باتوا بدون مأوى ومسكن.

وأكد أهمية إصلاح شبكات الكهرباء والمياه والصرف الصحي والطرق وإعادتها إلى ما كانت عليه قبل العدوان وإزالة أكوام الركام والدمار والمباني الآيلة للسقوط.

وأشار إلى «الحرص على أن تذهب أموال إعادة الإعمار في مسار إعادة الإعمار حصريا وفقط لا غير»، مرحبا بالإشراف المباشر للدول المانحة والممولة سواء بالتنفيذ من خلال شركاتها أو من خلال التعاقد المباشر مع الشركات المحلية والتي لها تجربة ناجحة وشفافة في هذا المجال.

ودعا السفير الفلسطيني الدول المانحة والممولة للتعاقد مع الشركات المحلية في قطاع غزة لإنعاش هذا القطاع وتشغيل أكثر من 70 مهنة لها صلة بإعادة الإعمار والتخفيف من حدة البطالة التي تزيد على 50% في غزة.

وأوضح أن لقاء الفصائل الفلسطينية بالقاهرة بدعوة من الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ورعاية من جهاز المخابرات العامة المصرية استهدف استكمال الحوار الوطني الفلسطيني وتشكيل حكومة وفاق وطني فلسطيني أو حكومة وحدة وطنية فلسطينية ملتزمة بالقرارات الدولية ومقبولة من المجتمع الدولي.

وأضاف «نحن جاهزون للذهاب لانتخابات عامة حال الموافقة على مشاركة القدس في هذه الانتخابات ترشيحا وتصويتا ودعاية انتخابية لانتخاب المجلس التشريعي الفلسطيني ورئيس السلطة الوطنية الفلسطينية وإعادة تشكيل المجلس الوطني الفلسطيني».

وأكد أن «وقف الممارسات الإسرائيلية العنصرية يعتبر المدخل القوي والصحيح لحماية وقف إطلاق النار وتوفير المناخ الطبيعي والمناسب لانطلاق عملية سياسية واضحة ومفاوضات جادة مع الاسرائيليين».

وذكر أن المفاوضات ستكون في إطار مؤتمر دولي للسلام تحت رعاية الرباعية الدولية على أساس المرجعيات والقرارات الدولية ذات الصلة ومبدأ الأرض مقابل السلام وحل الدولتين والمبادرة العربية للسلام لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية والعربية المحتلة.

وشدد على ضرورة تمكين الشعب الفلسطيني من إقامة دولته المستقلة ذات السيادة الكاملة القابلة للحياة والمتصلة جغرافيا على جميع الأراضي التي احتلت عام 1967 وعاصمتها مدينة القدس المحتلة.

كما أعرب السفير اللوح عن شكره لمصر حكومة وقيادة وشعبا لتدخلها العاجل منذ اللحظة الأولى لوقف العدوان الإسرائيلي الغاشم ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة فضلا عن تقديم مساعدات طبية وإنسانية وتخصيص مبلغ 500 مليون دولار لإعادة الإعمار بمبادرة كريمة من الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي.

وأشاد بجهود الدول العربية الشقيقة ومنها المغرب وتونس والأردن والتي بادرت لإرسال قوافل المساعدات الطبية والإنسانية، فضلا عن دولة قطر التي بادرت أيضا لتخصيص 500 مليون دولار لإعادة إعمار قطاع غزة.

ويناقش المؤتمر الذي يعقد على مدى أربعة أيام عددا من الموضوعات وعلى رأسها وضع أولى خطوات الشركات نحو إعادة إعمار غزة