top-city logo
top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar Newspapers menu-bar Hadith menu-bar top-home
4 أخطاء.. تجنبها أثناء تحضير السلطة
4/21/2021 11:29:38 AM






تكفي السلطة المشكّلة لتوفير وجبة متوازنة ومشبعة، لكن ينبغي احترام بعض القواعد أثناء تحضيرها، وأهمها كمية المكونات ونوعيتها. وفيما يلي أبرز الاخطاء التي ترتكب أثناء تحضير السلطة، رصدها مختصون، في تقرير نشرته صحيفة لوفيغارو الفرنسية، حتى تتمكن من التمتع بسلطة متوازنة ووجبة كاملة.

1- تجنب التتبيلة من أجل فقدان الوزن

إن إجبار نفسك على تناول السبانخ من دون تتبيلة، عديم الفائدة على الإطلاق. وتقول خبيرة التغذية أودري تيريل يجب ألا نصدق بأن كل الدهون التي نتناولها، سوف يتم تخزينها في الجسم، فتتبيلة السلطة هي مصدر للدهون التي يحتاجها الجسم وأعضاؤه في اداء وظيفتها، كما تسهم في بناء وتجديد أغشية الخلايا، كما يجب أن نحترم الكميات التي نقوم بإضافتها، لأن الخطر يكمن في حجم السعرات الحرارية للتتبيلة مقارنة بكمية السلطة.

والحل الأفضل هو مقاطعة التتبيلات الجاهزة والمصنعة، التي لا تحتوي على اي قيمة غذائية، بينما هي مملوءة بالسكريات والأملاح المضافة، ولتحضير تتبيلة بيتية بسيطة يمكن أن تخلط المكونات، شرط احترام الكميات المناسبة وهي ملعقتان كبيرتان من الزيت مع ملعقتين كبيرتين من الخل وملعقتين كبيرتين ايضا من الماء.

2- إهمال البروتينات

تناول السلطة المُشكّلة كوجبة كاملة أمر ممكن، ولكن شرط أن تكون هذه السلطة بديلا حقيقيا لوجبة غذاء كلاسيكية، فالسلطة المشكلة المتوازنة، يجب ان تتكون من بروتينات مثل اللحم أو الدجاح أو السمك أو البيض أو الحبوب الجافة، بالاضافة الى الخضار النيئة، وأحد مشتقات الحليب والنشويات سواء المعجنات أو حبوب الكينوا أو الأرز أو العدس أو غيرها.

وتؤكد اودري تيريل أن هضم اي وجبة يعتمد على التوزيع العادل للكربوهيدرات والدهون والبروتينات، وأن وجبة من دون بروتينات لن تكون مشبعة. ويعمد البعض الى استخدام بروتينات نباتية بدل اللحوم الحمراء او الأسماك مثل التوفو او العدس او الحمص أو الفول.

3- اختيار المواد الغذائية السيئة

تكمن مشكلة السلطة المشكّلة في نوعية الأغذية التي يتم اختيارها أثناء التحضير، إذ ينصح المختصون دوما باختيار المواد الغذائية التي تتكون من نسبة أقل من السكريات، ما قد يحول دون ارتفاع السكري لدى من يتناولها وعدم تخزينه بعد ذلك. وعادة ما ينصح المختصون باستخدام الأغذية الكاملة الغنية بالبروتينات التي تمنح الشعور بالشبع، لذلك لا تتردد في تزيين سلطتك بالأطعمة الممتازة، إذ يمكنك رش السبيرولاين عليها وهي طحالب غنية بالبروتينات، او اضافة الحبوب الصحية مثل بذور الشيا التي تعزز الشبع أو حتى بذور الشمر والخردل التي تسهل عملية الهضم.

4- الإكثار من تناول النشويات

هل شعرت بالندم لأنك مزجت أخيرا حبوب الكينوا مع العدس في سلطتك المشكلة الأخيرة؟ نعم أنت محق. فحين نحضّر سلطة، فإن استخدام كمية كبيرة من النشويات، يعتبر من الأخطار الكبرى، وإن لم تكن تشكو من زيادة في الوزن فإنك ستعاني بسبب هذا الخطأ من عسر في الهضم، قد يؤدي إلى شعورك بالانتفاخ والثقل وحتى النعاس بعد الظهر.