top-city logo
top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar Newspapers menu-bar Hadith menu-bar top-home
طريقة غير متوقعة لتجديد شباب البشرة !
يقول علماء إن غناء أشهر أغاني فرقتي "كوين" و"وام"، وكذلك كايلي مينوغ، يمكن أن يجعلك تبدو أصغر سنا. وزعموا أن سماع الإيقاعات الكلاسيكية لمدة 5 دقائق فقط في اليوم، يمنحك دفعة من هرمون الدوبامين الذي يساهم في الشعور بالرضا، ويساعد على تجديد شباب البشرة. كما يساعد الغناء أيضا على تحريك عضلات الفك، التي تمدد الجلد وتحافظ على نضارته،بحسب صحيفة" ذي صن" البريطانية، و" روسيا اليوم". وتعاون الكيميائيون في شركة ...
استخدام المشط بهذه الطريقة يمكن أن يسبب الصلع
تخاطر العديد من النساء بتعريض شعرهن لضرر طويل الأمد من خلال تمشيطه بفرشاة شعر غير مناسبة أو تسريحه بشكل عنيف. ووجدت دراسة أجريت على 2000 امرأة في بريطانيا ونشرتها جريدة "ميرور" البريطانية، أن 4 من بين كل 10 نساء على دراية بأن بعض أفعالهن يمكن أن تكون ضارة بالشعر ويمكن أن تسبب تساقط الشعر أو حتى الصلع، حيث تشعر واحدة من كل 4 نساء بالقلق بشأن الضرر الذي تلحقه هذه العادات بخصلات الشعر. واعترفت واحدة من واحد ...
الأبيض يكسو موضة الصيف
يكسو اللون الأبيض الموضة النسائية في صيف 2020 ليمنح المرأة إطلالة ساطعة ومشرقة تعكس الصفاء والنقاء. وأوضح خبير الموضة الألماني أندرياس روزه أن اللون الأبيض يمتاز بطابع جذاب ينطق بالأناقة والفخامة من ناحية ويعبر عن البهجة والإقبال على الحياة من ناحية أخرى. وأضاف روزه أن الأبيض يكسو هذا الموسم الفساتين الانسيابية، التي تزدان بالكرانيش والدانتيل، مشيرا إلى أنه يتم تنسيقها مع حذاء رياضي للحصول على ...
أقوى خلطات تقشير وتبييض الركب والأكواع
تحتاجين قبل الزفاف لخلطات طبيعية تساعدك في التخلص من إسوداد البشرة وللاعتناء ببشرتك صيفاً. عليك تنظيف ركبتيك أو الكوع والقدم مرتين خلال الأسبوع.إليك خلطات التقشير العميق لإزالة الخلايا الميتة والشقوق المتواجدة فيها. السكر وزيت الزيتون لإزالة الخلايا الميتة المكوِّنات: كوب من السكر البودرة. ملعقتان من زيت الزيتون. الطَّريقة: ا خلطي السكر مع زيت الزيتون لصنع عجينة خفيفة، ثمّ دلّكي بها الكوع ...
خطوات تطبيق المكياج عند ارتداء قناع الوجه
على رغم أن تطبيق المكياج في الوقت الحالي قد يكون أمراً غير ضروري، إلا أنه يمكن أن يحدث فرقاً كبيراً في يوميات المرأة في ظل جائحة كورونا. حيث يبث فيها الحيوية والنشاط ويمدها بالطاقة والإيجابية. فإن كنت من النساء العاملات اللواتي يرتدين قناع الوجه بشكل يومي، نرصد لك في هذا المقال خطوات تطبيق المكياج في زمن الكورونا. ترطيب الوجه قد يؤدي ارتداء قناع الوجه لفترات طويلة الى جفاف البشرة وتهيّج الجلد. لذلك، ...
سوار الكاحل.. موضة صيف 2020 تستلهم روح التسعينيات
يتربع سوار الكاحل "Ankle Bracelet" على عرش الإكسسوارات في صيف 2020 ليستحضر روح التسعينيات الجذابة. وأوضحت مجلة "إن ستايل" أن سوار الكاحل يمنح المرأة إطلالة ساحرة تأسر الألباب بفضل طابعه المتفرد المفعم بالرقة والأنوثة، مشيرة إلى أنه يتألق هذا الموسم بالصدف أو يتلألأ ببريق الذهب والفضة. وأضافت المجلة المعنية بالموضة والجمال أنه ينبغي تنسيق سوار الكاحل مع حذاء لا يشتمل على الكثير من الأربطة، كي يظل السوار في ...







أكد مكتب الإحصاء الألماني أن أكثر من نصف النساء في ألمانيا لا ينجبن الطفل الأول لهن قبل بلوغ سن الثلاثين عاما أو أكثر.

وحسب المكتب في فيسبادن اليوم الأربعاء، فإن 48% من النساء في ألمانيا كن في عمر 30 إلى 39 عاما عندما أنجبن أول طفل لهن، في حين كان 3% من النساء اللاتي ولدن أول طفل لهن في عمر 40 سنة أو أكثر.

النساء اللاتي بلغن العام الماضي 50 عاما أو أكثر ولدن 67 طفلا إجمالا.

وسجلت ألمانيا 366 ألف ولادة أولى العام الماضي.

وبلغ متوسط عمر النساء لدى الولادة الأولى 30 عاما.

وارتفعت نسبة النساء اللاتي يئسن من الإنجاب في ألمانيا، مقارنة ببقية النساء بين 45 و49 عاما، من 17 إلى 21 في الفترة بين عام 45 و49.

غير أن هيئة الإحصاء أشارت إلى وجود تفاوتات محلية واضحة بين المناطق الألمانية، حيث لا تزال نسبة النساء في مناطق شرق ألمانيا اللاتي يفضلن عدم العيش بدون أطفال أعلى منها في مناطق غرب ألمانيا.

ومع ذلك فإن نسبة النساء في شرق ألمانيا، اللاتي أصبحن غير قادرات على الإنجاب، ارتفعت في الفترة بين 2008 و2018 من 7% إلى 15%، في المتوسط أي أكثر من الضعف.











أفادت دراسة معملية صغيرة بأن مصففي الشعر قد يصابون بتلف في الجلد بسبب مادة تدخل في صناعة الصبغات حتى وإن لم يعانوا من التهابات أو حكة بسبب التعرض لهذه المادة.

وكتب سيسمي أكديس من المعهد السويسري لأبحاث الحساسية والربو في دافوس بلاتز وزملاؤه في دورية «الحساسية والمناعة السريرية»، أن مادة بارا- فينيلين ديامين الكيميائية «مادة قوية تثير الحساسية وهي مستخدمة في صبغات الشعر ومن المعروف أنها تسبب التهاب الجلد التماسي التحسسي».

واختبر الباحثون في الدراسة تأثير التعرض لهذه المادة على نشاط جينات معروفها بدورها في التهاب الجلد وتنشط في البشرة المتضررة. وفحصوا نشاط الجينات في خلايا الجلد بعد التعرض للمادة لدى سبعة مصففين للشعر لم تظهر لديهم أعراض تهيج بالجلد تشير إلى تحسسهم منها ولدى أربعة أشخاص يعانون تهيجا بسيطا بالجلد بسبب حساسيتهم للمادة وخمسة لديهم أعراض تحسس شديدة.

ووجد الباحثون أن حتى مصففي الشعر الذين لم تظهر لديهم أعراض حساسية واضحة من مادة بارا- فينيلين ديامين شهدوا تغيرا في نشاط الجينات بجلدهم يشير إلى أنه قد يتأذى من المادة حتى وإن لم تظهر أعراض تحسس مثل الحكة.

وتوصلوا أيضا إلى أن هذه المادة قد تسبب ردود فعل تحسسية لدى من يصبغون شعرهم بانتظام خاصة إذا كانوا يستخدمون الألوان الداكنة.

وتطلب صالونات تجميل كثيرة من عملائها إجراء اختبار على الجلد لمعرفة ما إذا كانوا يتحسسون من الصبغة قبل تلوين شعرهم، لكن هذا يؤدي أحيانا لأن يصبحوا أكثر حساسية للمادة الكيميائية ويصابون بحكة عند صبغ شعرهم مرة ثانية.
وأشار الباحثون إلى أن المصورين الذين يقومون بتظهير الأفلام والأشخاص الذين يرسمون وشوما مؤقتة سوداء أو وشوما بالحناء قد يتعرضون أيضا للمادة ويصابون برد فعل تحسسي نتيجة لذلك.










ظهر الممثل الأمريكي كيانو ريفز وصديقته الجديدة الرسامة أليكسندرا غرانت، مؤخرا علانية معا للمرة الأولى، فيما أطلت غرانت في ثوب أزرق داكن يلائم على ما يبدو شعرها الرمادي الطبيعي.

ومن ناحية أخرى، ظهرت أيضا العارضة إيفيلين هول في أسبوع الموضة في برلين بشعر رمادي رائع.

وتسبب كل هذا في تجدد النقاش بشأن مثل الجمال النسائية.

إلا أن مصفف الشعر أنطونيو فاينيتشكه يقول إنه لا يزال هناك مقاومة للشعر الرمادي بين النساء الأصغر سنا. ويقول: “حتى في عمر الخمسين، لا تشعر النساء أنها تريد أن تخرج بشعرها الرمادي بعد”.

كما أن مصفف شعر المشاهير في برلين أودو فالتس يقول إنه لا يوجد اتجاه صوب الشعر الرمادي الطبيعي. وهو نفسه من محبي الشعر الرمادي إلا أنه يقول إن الأمر يستوجب قصة شعر حديثة لتجنب “طلة الجدة”، ويقول إن الشعر الداكن المصحوب بخصل رمادية يمكن أن يبدو وكأنه يعطي طلة “غير مرتبة بشكل مريع”.

وفي نفس الوقت، ما زالت الكثيرات من المشاهير من النساء لا تردن قبول شعرهن الرمادي. وقالت الممثلة الأمريكية جنيفر أنيستون ذات الخمسين ربيعا، مؤخرا، لمجلة “إن ستايل”: “لن أكذب، لا أريد شعرا رماديا”.

من جانبها تقول المذيعة التلفزيونية الألمانية بيرجيت شروفانجه التي توقفت عن صبغ شعرها قبل عامين فيما اقتربت من الستين، إنها ليست نادمة على خطوتها تجاه العيش دون صبغة.

وقالت لصحيفة “بيلد” الألمانية إنها خطوة توفر الكثير من العناء والوقت لأنها كانت تضطر لصبغ شعرها كل أسبوعين في النهاية.










من أكثر الأسئلة التي تطرحها الفتيات عند الإقبال على ارتداء الحجاب لأول مرة أو عند التوجه إلى الأسواق لشراء الملابس، بسبب تقيدهن بمجموعة من القواعد ليتناسب ما يقمن بشرائه مع الحجاب، وارتداء الحجاب لا يعني الابتعاد عن الموضة والتقييد بألوان معينة، أو ارتداء العباءات أو أية ملابس تفتقر إلى التصميم والأناقة، وبحسب جيلان عاطف، خبيرة تصميم ملابس المحجبات: إن ارتداء كل ما هو جميل يتناسب مع الحجاب الذي تقوم الفتاة بارتدائه؛ فمن الممكن أن تظهر الفتاة بطريقة محتشمة وبألوان تناسب عمرها وشخصيتها.
لكن الملابس الضرورية التي يجب شراؤها عند ارتداء الحجاب، القمصان البيضاء والجينز؛ لأنها من أكثر الملابس التي ترتديها الفتيات كونها عملية.

التنورة السوداء والجينز، الفساتين الطويلة للحصول على مظهر أنيق وأنثوي، أنواع مختلفة من الإيشاربات، وشراء ألوان أساسية كالأسود والأبيض والكحلي، القمصان الضيقة التي تُلبس تحت أي ملابس شفافة أو ضيقة، اختيار الحجاب المناسب للوجه.

الحجاب المرفوع، للوجه النحيل من أجل تغطية العنق وإعطائه مظهراً متناغماً، أما للوجه الممتلئ؛ فيفضل أن يكون منسدلاً، الوجه المستدير والبيضاوي، يجب أن يكون الحجاب يغطي الذقن لإعطائه نوعاً من التوازن، كما أنه لا يجب شد الحجاب بالدبابيس، وإنما تركه مرتخياً حتى لا تبرز الخدود، وإعطاء انسيابية أجمل للملامح، استخدام أكثر من لفة للحجاب عند الوجه المستطيل؛ حيث إنها تعطي الوجه مساحة عرضية تجعله أكثر امتلاءً.

كيف أكون أنيقة بالحجاب؟


اختيار حجاب موحد إن كانت الملابس مخططة أو منقطة، ارتداء بلوز أو قميص طويل عند انتقاء بنطال ضيق نوعاً ما، الألوان الصاخبة تلائم البشرة البيضاء؛ لأنها تبرز ملامح الوجه ولون البشرة، التنورة قطعة مهمة عند شراء الملابس؛ فيمكن ارتداؤها مع حذاء ملامس للأرض وقميص يتناسب مع لون التنورة، الاستعانة بربطة الشعر حتى يبقى الحجاب ثابتاً، بحيث تتناسب مع لون الحجاب، اختيار إكسسوارات مناسبة للملابس التي ترتديها الفتاة، بحيث تتوافق مع الوقت الذي تُلبس فيه إن كان نهاراً أو ليلاً، اعتماد الألوان الزاهية للحجاب مثل:

الأصفر والأخضر والأحمر في فترة الشتاء، بحيث تجعل وجه المرأة أكثر إضاءة عند ارتداء ملابس قاتمة، ارتداء الكعوب العالية في المناسبات تجعل الإطلالة أكثر جمالاً، احترام الحجاب وحشمته باختيار ملابس تتناسب مع قواعد ارتدائه، المكياج المتزن والخفيف أكثر جمالية من المكياج الصارخ، الرجوع إلى صالون التجميل لاستخدام طريقة لوضع الحجاب عند وجود مناسبة معينة.











الجاذبية والإحساس بالحب والاحترام وتقدير الآخرين حلم كل امرأة، وهو شغلها الشاغل واهتمامها الدائم، فإذا ما تحقق وشعرت بذلك؛ امتلكتها السعادة والأمان، وتفجرت فيها كل معاني الحب والعطاء بلا حدود.


ولكي تحصلي على الأنوثة التي تحلمين بها؛ تذكري أنها لا تُشترى، ولا يُحصل عليها بالملابس والعطور والإكسسوارات، فهي سرّ خاص بكِ أنتِ وحدك، تستطيعين معرفة مواطن أنوثتك ونقاط قوتك. وعن كيفية الوصول إلى الأنوثة المرجوة، كما تقول منى اليماني، خبيرة التجميل، تذكري أنكِ بشخصيتكِ وطبيعتكِ؛ تستطيعين أن تكوني الأنثى المثالية.

الأنوثة تبدأ من داخلك

- يكمن جمال المرأة الحقيقي في قلبها وروحها، وليس في ملامحها وجسدها الممشوق، لذلك تعاملي مع الآخرين برقة وحنان، وابتعدي عن السلوك الغليظ والصوت العالي والألفاظ النابية.


- ابتسمي دائماً مهما كنتِ حزينة، ولا تجعلي غضبك يخرج من فمك، فالكلمة الجارحة لا تنسى.

- عندما تجدين نفسك في مواجهة مع أحدهم في العمل، أو أثناء زيارة ما، تذكري أن التهديد والصوت العالي لن يساعداكِ على الوصول إلى حقوقك بشكل أسرع، لذلك تسلحي بالرصانة والهدوء؛ للحصول على غايتك دون إيذاء الآخرين من حولك.

- كوني أنت على طبيعتك دون اندفاع أو انعزالية، تواصلي مع الآخرين على مبدأ الاحترام والمسؤولية المتبادلة.

الأنوثة في إطلالتك

- لا تجعلي الموضة واجباً لازماً، بل اختاري ما يعجبكِ، ودعي ما لا يناسبك، مع الوقت ستتعرفين على القصات والتصاميم التي تناسبك وتصبح عملية الاختيار سهلة.

- حاولي الابتعاد عن الملابس الرياضية؛ عندما تكونين خارج النادي الرياضي الذي ترتادينه، فهي تحتل حيزاً كبيراً من أنوثتك مهما حاولت.


- ضعي الترتيب والنظافة نصب عينيكِ، والترتيب هو المرادف للبساطة.

وجمال المرأة وإبداعها وجاذبيتها؛ لابد أن تتنوع أدواته ووسائله، حتى يستمر هذا الجمال وتدوم هذه الجاذبية، فلا يؤثِّر فيها تقدم سن، ولا ترهل جسد، ولا تنوع وسخونة المنافسات الخارجية، وإنما تمنحها إدارة الذات ونضج العقل وسعة الأفق وجمال النفس والروح والخلق جاذبيةً وجمالاً يوماً بعد يوم.












تطلُّ نجمة البحرين زهرة عرفات بروحها المرحة وشكلها الأنيق، على متابعيها على "انستقرام"، لتجيب عن أسئلة بعض المعجبات عن سرِّ رشاقتها. وهي تصرّح دائمًا إنَّها لا تتبع أي رجيم أو حمية غذائية على الإطلاق، وإنّ المقرَّبين منها يعرفون أنّها تحب الأكل، وتستمتع به.

تضيف زهرة، بطرافتها المعهودة: "أهتمُّ لمحتوى وجباتي، وأوازن بينها، وأتناول كمًّا قليلًا منها. وأحاول قدر الإمكان الامتناع عن الأكل في الليل". وتضيف بلهجة عاميَّة محبَّبة: "طول النهار، آكل اللي أبيه، وبالليل أخف أو أوقّف بالمرّة. وأمارس رياضة، وإذا شفتوا وزني زاد شوية فهو من أكل الليل. الحين أكتب لكم وأنا آكل إثنين سنيكرز!"

أمَّا النصيحة التي تقدمّها إلى متابعيها، فهي أننا لا نحافظ على الرشاقة والشباب من خلال عمليات التجميل، والأكل الصحي، والنوم، وشرب الماء فحسب، بل إنَّ صفاء القلب والنيّة وراحة البال هي أكثر أهميَّة. وتزيِّن زهرة كلامها بصورةٍ جميلة لها، مرتديةً فستانًا من الـ"دانتيلا" الأسود، من تصميم الكويتي خالد المضيان، كما تتألق بمكياج خبيرة التجميل روان الركيبي.












تريد أغلب الفتيات في سن المراهقة التخلص من الشعر الزائد في مختلف مناطق الجسم، فمع البلوغ؛ تُفاجأ الفتاة بظهور أكثف للشعر الزائد، وهو أمر لم تعتَد عليه الفتيات في مراحل سنية سابقة، ولهذا تتبع كثير من الفتيات أساليب عدة؛ للتخلص من هذا الشعر الزائد الذي يضايقهن.

إزالة الشعر من الوجه



وتنصح الدكتورة إلهام فؤاد، أخصائي الجلدية وتجميل البشرة، بأن إزالة الشعر من الوجه يفضّل أن يكون على فترات منتظمة، بمعنى إزالة الشعر مرة كل شهر، أو كل ثلاثة أسابيع، حسب معدل نمو الشعر، وأن أفضل طريقة لإزالة الشعر عن الوجه هو الخيوط أو «الفتلة»، مع ضرورة الانتباه إلى عدم لمس خيوط إزالة الشعر لجلد الخدود؛ لأنها تسبب تصبغات، والأفضل استخدامها لإزالة شعر الجبهة، والحواجب، وحول الفم فقط.

طريقة غير مسموح بها لإزالة شعر الوجه



وحذرت الدكتورة إلهام من استخدام الشمع، أو الواكس، في إزالة شعر الوجه؛ لأنه قد يتسبب في حروق وتصبغات للبشرة يصعب إزالتها؛ نظراً لأن جلد الوجه رقيق ويتأثر بسهولة بمسببات الحروق والتصبغ، كما أنه من أكثر الأماكن تعرضاً لأشعة الشمس.

حالات زيادة كثافة الشعر


وأضافت الدكتورة إلهام أنه يمكن التعامل مع حالات زيادة كثافة الشعر في الوجه؛ من خلال التوجه لطبيب متخصص للوقوف على أسباب هذه المشكلة، وبالتالي يسهل تحديد علاجها، ويعد إزالة الشعر بالليزر من الطرق الشائعة لحالات كثافة الشعر في الوجه.

إزالة شعر الجسم


أما عن الطريقة المثلى لإزالة الشعر الزائد من الجسم؛ فهي الشمع، أو الواكس، ولكن بشرط عدم وجود تحسس في الجلد، وتأتي الطريقة الثانية هي الحلاوة المصنوعة من السكر والليمون؛ لأنها مواد طبيعية تزيل الشعر، وفي الوقت نفسه تغذي البشرة، وتساعد على تفتيح لونها، أما الطريقة الثالثة فهي إزالة الشعر الزائد عن طريق الليزر لدى متخصصين.





arrow_red_small 7 8 arrow_red_smallright