top-city logo
top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar Newspapers menu-bar Hadith menu-bar top-home
تسنيم: طهران سترسل الصندوقين الأسودين للطائرة الأوكرانية إلى كييف
قالت وكالة تسنيم الإيرانية للأنباء إن طهران سترسل الصندوقين الأسودين للطائرة الأوكرانية التي أعلنت أنها أسقطتها بطريق الخطأ هذا الشهر إلى أوكرانيا. ولقي كل من كانوا على متن الطائرة حتفهم وعددهم 176 شخصا.
مفتي داعش أبو عبدالباري .. تولى تنفيذ الإعدامات وتفجير جامع النبي يونس
ألقت قوات الأمن العراقية، القبض على مفتي داعش في الموصل، المكنى أبو عبد الباري. وذكرت خلية الإعلام الأمني العراقية على فيسبوك أن "الإرهابي كان يعمل إماماً وخطيباً في عدد من جوامع المدينة"، وقد عرف بخطبه المحرضة ضد القوات الأمنية. من هو أبو عبد الباري؟ كان يعرف بـ "الشرعية" أو بـ (شفاء النعمة) ويكنى أبو عبد الباري، يعد من قياديي الصف الأول في تنظيم داعش، تولى تنفيذ عمليات الإعدام، خاصة لرجال الدين ...
تونس: ثمانية أحكام بالإعدام في تفجير حافلة الأمن الرئاسي
قضت محكمة تونسية ليل الجمعة بالإعدام على ثمانية متهمين بتفجير حافلة للأمن الرئاسي قتل فيها 12 شخصا عام 2015. واستهدف تفجير انتحاري تبناه تنظيم الدولة حافلة للأمن الرئاسي في 24 نوفمبر 2015 في العاصمة التونسية وأسفر عن مقتل 12 وإصابة 20 من عناصر الأمن الرئاسي. وحوكم في القضية عشرة متهمين، أربعة منهم موقوفون والآخرون فارون، ووجهت إليهم اتهامات بالمشاركة في التخطيط للعملية. وقال نائب وكيل الجمهورية محسن الدالي ...
تايم: بهذه الطريقة أصبح كوشنر الرجل الثاني بعد ترامب
يحتفظ مستشار وصهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مكتبه بالبيت الأبيض بنسخة من الحجر التذكاري لنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، وهي الخطوة التي عمل كوشنر على تنفيذها وإقناع الرئيس دونالد ترامب. كما يحتفظ بنسخة من الخريطة المعدلة لإسرائيل التي وقع عليها ترامب وتضم الجولان. وهي من بين عدة أشياء يزين فيها مكتبه والتي تضم وسام الأزتيك الذي منحته له الحكومة المكسيكية لدوره في توقيع اتفاقية ...
مذكرة أمريكية تتهم السعودية بمساعدة طلابها المتهمين بجرائم على الفرار من الولايات المتحدة
قال مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) وذلك وفقًا لمذكرة استخباراتية رُفعت السرية عنها مؤخرا، إن المسؤولين السعوديين يساعدون مواطنيهم المتهمين في جرائم على الإفلات من العدالة في أمريكا. ويعتقد مكتب التحقيقات الفيدرالي “بشكل مؤكد تقريبًا” أن مسؤولي المملكة العربية السعودية يساعدون مواطنيهم المقيمين في الولايات المتحدة على الفرار من البلاد، لتجنب الملاحقات القانونية. وتشرح المُذكرة، التي نشرها مكتب ...
إن بي سي نيوز: لماذا لم يعمل النظام الدفاعي الصاروخي عندما هاجمت إيران القوات الأمريكية في العراق؟
أنفقت الولايات المتحدة مليارات الدولارات، منذ عام 2003، على تطوير مجموعة من الأسلحة الدفاعية لمنع الصواريخ البالستية القوية من ضرب القواعد والمواقع الأمريكية، ولكن في الثامن من كانون الثاني/ يناير، لم يكن أي من هذه الدفاعات حاضراً عندما سقطت صواريخ بالستية إيرانية على قاعدة جوية عراقية كانت تضم أعضاء في الخدمة الأمريكية. يقول الكاتب سيباستيان وروبلين في موقع “ثنك/ فكر” المرتبط بشبكة “إن بي سي نيوز” ...






استقبل مرشد إيران علي خامنئي أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني والوفد المرافق له، بعد لقاء جمع أمير دولة بالرئيس الإيراني حسن روحاني في طهران.

وقال المرشد السيد علي خامنئي لدى استقباله أمير قطر إن إيران مستعدة لتعاون أوثق مع دول المنطقة، مضيفا أن الظروف التي تعيشها المنطقة تتطلب تعزيز التواصل بين دولها أكثر من أي وقت مضى.








أفادت وسائل إعلام عربية، بأنه تم سقوط 5 صواريخ "كاتيوشا"، على قاعدة بلد الجوية التي تضم قوات أمريكية في محافظة صلاح الدين العراقية.

يشار إلى أنه بعد عام 2015، أصبحت قاعدة بلد مقرا لسرب طائرات إف-16 المستوردة من الولايات المتحدة.








صرح البنتاغون، اليوم الأحد، بأن الرئيس الأمريكي ترامب "ما زال منفتحا على محادثات مع إيران" بطريقة جديدة وبدون شروط مسبقة.








قال الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله، اليوم، إن أحد أسباب الانتصار على إسرائيل عام 2000 كان وجود قاسم سليماني بيننا، وهو كان شريكاً في الانتصار. وأضاف أنه «بعد عام 2000 دخلنا في مرحلة جديدة من العلاقة مع سليماني وتطوير قدراتنا الصاروخية».

وأشار نصر الله إلى أنه خلال العدوان الإسرائيلي عام 2006 جاء سليماني إلى الضاحية الجنوبية وظل معنا كل أيام الحرب، وبعد انتهاء حرب 2006 طلبنا من سليماني مبلغا كبيرا جدا بأسرع وقت لغايات إعادة الإعمار فلبى الطلب».

وأضاف نصر الله «كانت قراءتنا واحدة مع سليماني لما حدث في سوريا منذ البداية».

وتشهد منطقة الشرق الأوسط توتراً بعد التصعيد غير المسبوق بعد اغتيال الولايات المتحدة الأمريكية قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، الأمر الذي دفع طهران إلى الرد باستهدافها قاعدة عين الأسد الجوية العسكرية الأمريكية بمحافظة الأنبار غربي العراق، بعشرات الصواريخ، لكنها أخطأت أهدافها، وأكَّد الجانب الأمريكي أن الأضرار مادية فقط، وقال البنتاغون إن الولايات المتحدة ستتخذ الإجراءات كافة لحماية جنودها في العالم. وقُتل الجنرال قاسم سليماني، قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، في قصف صاروخي أميركي استهدف، موكب سيارات في مطار بغداد الدولي.







قال أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أنه اتفق مع الرئيس الإيراني حسن روحاني، على أن الحل الوحيد للأزمات في المنطقة هو تخفيف التصعيد والحوار.

ووصف الشيخ تميم خلال مؤتمر صحافي مع نظيره الإيراني، خلال زيارة رسمية يقوم بها إلى طهران، وصف علاقات بلاده مع إيران بـ"التاريخية"، مثمنا ومقدرا موقفها خلال السنوات الماضية.

ولفت إلى أنه قدّم دعوة إلى الرئيس روحاني لزيارة قطر وقال نحن بانتظار هذه الزيارة.

ومن جانبه قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، إن بلاده وقطر اتخذت اليوم قرارات جيدة وهامة لتوسيع العلاقات بين البلدين.

كلام روحاني جاء خلال زيارة رسمية يقوم بها أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اليوم، إلى طهران لبحث العلاقات الثنائية وآخر التطورات الإقليمية والدولية.

وأضاف روحاني: لدينا علاقات اقتصادية وتجارية وعلمية وثقافية جيدة مع الدوحة.








كشفت صحيفة نيويورك تايمز، تفاصيل جديدة بشأن اغتيال قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، بضربة أميركية في بغداد، حيث أشارت إلى أن الإدارة الأميركية ناقشت طوال 10 شهر استهداف سليماني، وأدركت أن قتله في إيران سيكون صعبا لذلك فكر الأميركيون بقتله في سورية أو العراق وطوروا شبكة لملاحقة تحركاته في مطاري دمشق وبغداد والجيش السوري وفيلق القدس وحزب الله في دمشق وكتائب حزب الله والحشد في العراق.

وذكر التقرير أن كثافة العمل لتعقب رحلات سليماني ازدادت بعد هجمات الفجيرة في مايو الماضي وبعد أن طلب مستشار الأمن القومي جون بولتون خيارات جديدة لردع التصعيد الايراني وقدم له خيار قتل سليماني وعدد من قادة الحرس الثوري.

ولفت التقرير إلى أن سورية بدت للمسؤولين الأميركيين أكثر تعقيدا لاستهداف سليماني لأن الجيش الأميركي كان يتمتع بحرية أقل في الحركة هناك ولأن سليماني قضى معظم وقته مع ضباط حزب الله ولم يرغب المسؤولون الأميركيون بالمخاطرة بحرب مع إسرائيل.

ووضحت أن العضو في الحزب الجمهوري ليندسي غراهام، ورئيس الوزراء الإسرائيلي وبنيامين نتنياهو، كانا الوحيدين المطلعين على مقتل سليماني من خارج دائرة ترامب.

من جانبها كشفت صحيفة "لوفيغارو" كيف تم تتبع قائد فيلق القدس قاسم سليماني من بيروت إلى بغداد.

وهذه التفاصيل التي جاءت في الصحيفة:

في صباح يوم الخميس، الثاني من يناير، هبط قائد فيلق القدس في مطار دمشق في سوريا قبل أن يتوجه إلى بيروت. وفي لبنان، تُظهر الصور التي نُشرت بعد وفاته على الشبكات الاجتماعية أنه التقى حسن نصر الله، المُتتبَّع أيضًا ولكن من قِبل إسرائيل، والذي يرأس حزب الله، أقوى أذرع إيران في الشرق الأوسط. ونلاحظ نصر الله بدون العمامة السوداء.

ولبضع ساعات كانا يناقشان التوتر المتزايد في العراق، الذي تشعله الميليشيات الطائفية الموالية لإيران والتي حاولت، قبل ذلك بيوم واحد، اقتحام السفارة الأميركية في بغداد.

وفي نهاية فترة ما بعد الظهيرة، توجه سليماني إلى دمشق، التي صعد فيها على متن الرحلة SAW501 التابعة لشركة أجنحة الشام للطيران والمتجهة لبغداد، والتي كان من المفترض أن تقلع في الساعة 8:20 مساءً إلا أنها تأخرت حتى الساعة 10:18 مساءً. وكانت وزارة الخزانة الأميركية قد فرضت عقوبات على شركة الطيران تلك بسبب "نقلها لمعدات عسكرية إلى سوريا"، وفي منتصف ديسمبر، جمّدت وزارة النقل السورية أصولا لمالكها، رجل الأعمال عصام شموط. نجد بين الركاب الجنرال الإيراني محاطًا بالعديد من المتعاونين. هبطت الطائرة في الساعة 12:32 بعد منتصف الليل في منطقة الشحن بمطار بغداد. وبحسب ما قاله مصدر عراقي في بغداد لصحيفة "لوفيغارو" "لم يمر سليماني عبر صالة السفر". ولدخول العراق لا يحتاج سليماني إلى تأشيرة، سواءً كان ذلك عن طريق المطار أو عبر المعابر الحدودية بين البلدين.

في المطار، ذلك المساء، قام باستقباله ذراعه اليمنى، العراقي أبومهدي المهندس، الذي يرأس ميليشيا كتائب حزب الله، التي قتلت مقاولًا أميركيا في قاعدة عراقية، قبل ذلك ببضعة أيام. بعد ذلك تبادل الرجلان والوفد المرافق لهما بضع كلمات في الصالة "الرئاسية". "ليست تلك التابعة للمطار، إنما صالة أخرى أكبر، كان يستضيف فيها صدام حسين زواره المميزين"، كما يقول المصدر العراقي. وبعد بضع دقائق، استقل الرجلان نفس السيارة، تويوتا أفالون، التي سحقها في تمام الساعة 12:45 صباحًا صاروخ هيلفاير أطلقته طائرة مسيرة. ووفقًا لتحقيقات الشرطة العراقية، سقطت القذيفة على أبو مهدي، ممزقةً جسده - ستقوم إيران بتحليل الحمض النووي أثناء جنازته في طهران - بينما سيتم تحليل ذراع وجزء من رأس سليماني. فيما سيسهل خاتم مرصع بحجر أحمر غامق عملية التعرف على جسده.

من أين أقلعت الطائرة؟

خلال فترة ما بعد ظهر يوم الخميس، 2 يناير، ذهب فريق من الأميركيين إلى المطار لإيقاف الرادارات المدنية، حسبما قال نائب عراقي سابق لـ"لوفيغارو". يقول متخصص في الطيران: "ربما أراد الأميركيون فصل ذاكرة الرادارات لمحو كل آثار ضربات الطائرة المسيرة". هذه الرادارات تم تسليمها من قبل شركة ريثيون الأميركية. وتم استخدام طائرة مسيرة من طراز MQ-9 Reaper في اغتيال سليماني. وفيما يخص مكان انطلاق الطائرة، والأرجح انها انطلقت من قطر، حيث توجد أكبر قاعدة أميركية في الشرق الأوسط، المكان الذي تنطلق منه عادةً الطائرات المسيرة. في اليوم التالي، توجه وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني إلى طهران.

من جانبها، تحرص إيران على الحفاظ على علاقاتها مع قطر. يقول خبير خليجي في باريس "كان من المهم أن تحفظ قطر ماء وجهها". ومباشرةً بعد ضربة الطائرة المسيرة، قام فريق من العراقيين المقربين من إيران بتفتيش المطار، وفقًا لشاهد وصل على متن رحلة أخرى. كما اعتقلت السلطات في بغداد سوريا كان أحد أفراد الطاقم وعراقيا وشخصا يعمل في جهاز المخابرات الوطني العراقي - جهاز المخابرات الخارجية المقرب من الولايات المتحدة. وتشترك في أمن المطار الشركة البريطانية G4S للتفتيش، التي تعمل تحت سلطة جهاز الأمن الوطني، مع المخابرات العراقية.

هل لعبت إسرائيل دوراً في القضاء على سليماني؟

عندما قرر دونالد ترمب القضاء على قاسم سليماني، بعد وقت قصير من محاولة الهجوم على السفارة الأميركية في بغداد في 31 ديسمبر، لم يكن لدى أجهزة المخابرات الأميركية، التي كانت تتعقبه لفترة طويلة، الموقع الدقيق لهدفهم، وذلك وفقًا للصحافة الأميركية. لكن "الآذان الكبيرة" للبنتاغون أو لوكالة المخابرات المركزية كانت تعلم بأن الإيراني كان يسافر في الشرق الأوسط.

فهل وفر الموساد، خلال مراقبة حسن نصر الله، موقع سليماني أثناء مروره على بيروت؟

في البداية، كانت إسرائيل متحفظة إلى حد ما في ما يخص تصفية أحد أعدائها الرئيسيين. فيشكك العديد من الخبراء في أن الولايات المتحدة كانت بحاجة إلى مساعدة إسرائيلية. يقول أحد هؤلاء الخبراء: "قد تكون المساعدة الإسرائيلية مهمة في منطقة يقل فيها عدد وسائل الاستشعار الأميركية أو في منطقة يحتاجون فيها إلى نشر موارد استخباراتية بشرية، وهو ما لا ينطبق على العراق ولبنان".

هذا ما أكده رئيس الوزراء العراقي المستقيل، عادل عبدالمهدي، أمام البرلمان: "كان من المفترض أن أقابل سليماني يوم قتله، لقد جاء ليُسلم رسالة من إيران رداً على الرسالة التي أوصلناها من السعودية إلى إيران". لذلك كانت رحلة سليماني على خطوط اعتيادية وكان عدد أفراد جهازه الأمني قليلا. ولكن بالنسبة للولايات المتحدة، كان سليماني بعيدًا كل البعد عن العمل كوسيط بين الرياض وطهران، فكان الهدف من مجيئه هو الإعداد لحملة من الهجمات ضد الأميركيين في العراق، بيد أن واشنطن لم تستطع تقديم أي دليل يدعم هذه الفرضية.

وعند سؤال "لوفيغارو" لدبلوماسي أوروبي، في بغداد، لم يصدق الأخير ما قاله عادل عبدالمهدي، فبالنسبة له، تتواصل المملكة العربية السعودية وإيران عن طريق باكستان أو اليابان. يقول النائب العراقي المذكور آنفًا: "لقد التقيته عدة مرات في طهران عندما كان من المقرر تعييني وزيراً قبل بضع سنوات. كان سليماني يعرف كل تفاصيل الحياة السياسية العراقية. كان يتحدث اللغة العربية جيدًا، وكنا نتحدث معه بها، لكنه كان يجيبنا باللغة الفارسية. وعندما نتركه، كان يستقل السيارة الـ"بيجو" التي يقودها دون جهاز أمني كبير على ما يبدو. فقد كان يشعر بأنه لا يمكن المساس به".







نشرت "الإندبندنت أونلاين" البريطانية مقالا لكاميليا إنتخابي فرد، رئيسة تحرير النسخة الفارسية للجريدة، بعنوان "الإيرانيون سيدفعون ثمن مواجهة دولتهم للولايات المتحدة".

تقول كاميليا إن البعض يرى أن قصف إيران لقاعدتين تستخدمهما الولايات المتحدة في العراق شكل نهاية الرد الإيراني على مقتل قائد فيلق القدس السابق قاسم سليماني، وعزز ذلك تغريدات نشرها وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قال فيها إن "إيران نفذت الإجراءات اللازمة".

وتضيف أن "ترامب لا يسعى إلى إشعال حرب ضد إيران بما يؤثر على فرصه في الفوز بالانتخابات الرئاسية المقبلة لكنه رغم ذلك أمر بقتل قائد بارز، ومؤثر، وكان اسمه يثير الخوف بين حلفاء الولايات المتحدة في الشرق الأوسط".

وتقول "ربما لن يصرح أحد من هؤلاء الحلفاء بسعادته باغتيال سليماني علنا، لكنهم في السر يشعرون بالفرح بما فعل ترامب".

وتشير كاميليا إلى أنه "لعدة أسباب لاتستطيع إيران مواجهة الولايات المتحدة في حرب مفتوحة، وكمحصلة لذلك قررت طهران تقييد هجومها على القاعدتين شبه الفارغتين في العراق، كما تردد أنها أبلغت مسؤولين أمريكيين قبل الهجوم للتأكد من عدم سقوط قتلى من الجانب الأمريكي".

وتوضح أن إيران لديها العديد من الأساليب التي يمكنها أن "تقلق بها الولايات المتحدة، وتقض مضجعها في المنطقة بأسرها، عبر الميليشيات التي تحارب بالوكالة عنها، مثل تهديد الملاحة في مضيق باب المندب، وفي الخليج وبحر عمان، ناهيك عن الهجمات الإليكترونية التي يمكن أن تضر بالولايات المتحدة في المستقبل".







استدعت الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا حفيدها الأمير هاري لعقد اجتماع أزمة وبحث الترتيبات المستقبلية الخاصة به وبزوجته ميغان في أعقاب إعلان الزوجين فجأة أنهما سيتخليان عن مهامهما الملكية.

وقال مصدر في قصر بكنغهام لرويترز إن من المقرر عقد الاجتماع غدا الاثنين في منزل ساندرينغهام الذي تملكه الملكة إليزابيث في منطقة نورفولك بشرق إنجلترا بحضور الأمير تشارلز ولي العهد البريطاني ووالد هاري والأمير وليام شقيق هاري.

وستحاول ميغان، الممثلة التلفزيونية الأميركية السابقة، الانضمام للاجتماع عبر الهاتف من كندا التي عادت إليها الأسبوع الماضي لتكون مع آرتشي ابنها من هاري.

وكان الزوجان هاري وميغان، اللذان يحملان رسميا لقبي دوق ودوقة ساسكس، قد أصابا العائلة المالكة بالدهشة يوم الأربعاء عندما أعلنا إنهما يرغبان في "نموذج عمل جديد" يسمح لهما بقضاء المزيد من الوقت في أميركا الشمالية والاستقلال ماديا.

ولم يستشر هاري وميغان الملكة البالغة من العمر 93 عاما ولا أفراد العائلة المالكة الآخرين قبل إعلان الأمر على موقع ساسكس رويال دوت كوم الإخباري في خطوة جرحت مشاعر الملكة وأفراد العائلة وأصابتهم بخيبة الأمل، حسبما أفاد مصدر في القصر.

وسيكون الاجتماع هو المرة الأولى التي يجتمع فيها كبار أفراد العائلة المالكة وجها لوجه لبحث الهواجس التي أثارها هاري وميغان.

ويجري مسؤولون محادثات من وراء الستار منذ إعلان قرار هاري وميغان سعيا للتوصل إلى ترتيب جديد للزوجين وقال مصدر في القصر إن هذه المساعي سارت على نحو جيد.

ومهدت المشاورات التي شاركت فيها أيضا الحكومتان البريطانية والكندية الطريق أمام اجتماع بين هاري والملكة وجها لوجه.








أعلنت حكومة الوفاق الوطني الليبية اليوم موافقتها على دعوة موسكو وأنقرة وقف إطلاق النار، بعد ساعات على صدور إعلان مماثل عن القوات الموالية لخصمها المشير خليفة حفتر.

وأفادت في بيان إنه استجابة لدعوة الرئيس التركي رجب طيب إردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، أعلن رئيس حكومة الوفاق فايز السرّاج "وقف إطلاق النار الذي بدأ من الساعة 00,00" الأحد، مشددة مع ذلك على حقها "المشروع في الدفاع عن النفس بالرّد على أي هجوم أو عدوان قد يحدث من الطرف الآخر".









نُقل عن وزير الدفاع البريطاني بن والاس قوله في مقابلة مع صحيفة «صنداي تايمز» إن على بريطانيا الاستثمار في المعدات الدفاعية كي يقل اعتمادها على التغطية الجوية وطائرات التجسس الأميركية في الصراعات في المستقبل.

وتضع بريطانيا "علاقتها الخاصة" مع واشنطن في بؤرة سياستها الخارجية بوصفها حليفا قويا للولايات المتحدة كما أنها تعد أيضا بشكل تقليدي دعامة ومدافعا قويا عن حلف شمال الأطلسي.

ولكن طبقا لـ«صنداي تايمز» قال بن والاس في تعليقات اتسمت بالصراحة بشكل غير عادي إن المخاوف من انتهاج الولايات المتحدة خلال رئاسة دونالد ترامب سياسات انعزالية على نحو أكبر جعلته يشعر بالقلق.

ونُقل عن بن والاس قوله " أشعر بقلق من إنه إذا تخلت الولايات المتحدة عن زعامتها حول العالم فإن ذلك سيكون أمرا سيئا للعالم ولنا. نخطط للأسوأ ونأمل في الأفضل".

وتابع: "خلال العام الماضي شهدنا انسحاب الولايات المتحدة من سورية. وبيان دونالد ترامب بشأن العراق حيث قال إنه يجب على حلف شمال الأطلسي تولي القيادة وبذل المزيد في الشرق الأوسط".

وقال إن افتراض أن بريطانيا ستظل دائما جزءا من تحالف أميركي لم يعد صحيحا ويجب على الحكومة أن تضع خططها طبقا لذلك".

وأضاف "نعتمد جدا على الغطاء الجوي الأميركي والمخابرات ووسائل المراقبة والاستطلاع الأميركية. علينا تنويع وسائلنا".

ومع استعدادها للانسحاب من الاتحاد الأوروبي في 31 يناير كانون الثاني أوضحت الحكومة البريطانية أن العلاقات مع واشنطن ذات أهمية قصوى مع تصدر المحادثات التجارية جدول الأعمال.









فازت رئيسة تايوان المنتهية ولايتها تساي إينغ-وين في الانتخابات الرئاسية، السبت، إثر حملة انتخابية نددت فيها باستبداد بكين، فيما قادت السلطة الشيوعية من جانبها حملة تخويف اقتصادية وديبلوماسية لعزل هذه الجزيرة.
وقالت اينغ-وين خلال إعلانها الفوز «أظهرت تايوان للعالم إلى اي مدى نحب نمط حياتنا الحر والديموقراطي، وإلى اي مدى نحب أمتنا».
وتنظر الصين إلى تايوان على أنّها إقليم يتبع لها، وتعهدت سابقا استعادة السيطرة عليها، ولو بالقوة إذا احتاج الأمر.
وأعلنت الرئيسة المنتخبة أنّ «السلام يعني تخلي الصين عن تهديداتها تجاه تايوان».
وأعربت عن آمالها بأن «تدرك السلطات في الصين أنّ تايوان، البلد الديموقراطي، وأنّ حكومتنا المنتخبة ديموقراطيا، لن تتراجع في وجه التهديدات والتخويف».
وفور ظهور النتائج، أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في بيان أنّ «الولايات المتحدة تهنئ» اينغ-وين و«تهنئ ايضا تايوان لإظهارها مرة جديدة فعالية نظامها الديموقراطي الصلب (...) الذي أصبح نموذجا يحتذى به» في منطقتها.
وفي وقت لاحق، اكدت بكين بدون الإشارة مباشرة إلى فوز تساي «معارضة أي شكل من أشكال الاستقلال لتايوان»، وذلك في بيان مقتضب نقلته وسائل الإعلام الرسمية.








أعرب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، عن تعازيه بوفاة سلطان عمان، قابوس بن سعيد آل سعيد، مشيدا بسياساته الخارجية وخاصة مقترحه «في دفع السلام والاستقرار في المنطقة قدما».

وقال نتنياهو، في بيان أصدره، اليوم السبت، تعقيبا على وفاة السلطان قابوس: «أتقدم بالتعازي للشعب العماني وأشارك في حزنه العميق إثر رحيل السلطان قابوس بن سعيد رحمه الله. وجه السلطان الراحل قبل عام دعوة لزوجتي ولي للقيام بزيارة مهمة ومؤثرة للغاية إلى عمان، عرض خلالها مساعدته في دفع السلام والاستقرار بالمنطقة قدما».

وأضاف نتنياهو: «كان السلطان قابوس زعيما عظيما عمل دون هوادة من أجل تعزيز السلام والاستقرار في منطقتنا. أصبحت سلطنة عمان تحت قيادته دولة مركزية ومتقدمة».

وهنأ رئيس الوزراء الإسرائيلي «السلطان الجديد هيثم بن طارق بتعيينه»، مردفًا: «أرحب بتصريحاته التي أكدت على استمرار السياسة الخارجية العمانية وعملها من أجل تحقيق السلام في المنطقة».




arrow_red_small 10 11 12 13 14 15 16 arrow_red_smallright