top-city logo
top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar Newspapers menu-bar Hadith menu-bar top-home
بوينغ تكشف عن برنامج للتسريح الطوعي للموظفين
كشفت شركة «بوينغ» الأميركية العملاقة الخميس، عن برنامج للتسريح الطوعي للموظفين، في ظل التأثيرات الجسيمة لوباء «كوفيد-19» على قطاع الطيران، إذ كشف الرئيس التنفيذي للشركة ديفيد كالهون، أن البرنامج يعتبر ضرورياً وسط الأزمة التي يمر بها القطاع، وأنه من المهم البدء بالتأقلم مع الواقع الجديد الآن. وكانت الشركة، حتى قبل انتشار الوباء، تعاني من صعوبات مالية بسبب ازمة طائرات «ماكس-737» التي تم وقفها من الطيران ...
طيران الإمارات يستأنف رحلاته مطلع مايو المقبل
قال مصدران مطلعان لوكالة رويترز إن طيران الإمارات تعتزم استئناف عملياتها على مراحل بدءا من أول مايو، وذلك بعد أن علقت رحلات الركاب في مارس. أوقفت الإمارات العربية المتحدة الرحلات الجوية للركاب لأسبوعين حتى الثامن من أبريل لمواجهة انتشار فيروس كورونا، لكن بعض الناقلات تسير رحلات للأجانب. وقال الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس مجلس إدارة طيران الإمارات يوم الخميس إن الناقلة المملوكة لحكومة دبي ...
النفط يقفز 30% بعد اتصال ترامب بالأمير محمد بن سلمان
قفزت أسعار النفط بأكثر من 30 % ليتجاوز سعر خام برنت اكثر من 33 دولاراً ، عقب تغريدة الرئيس الاميركي دونالد ترامب حول خفض انتاج النفط بمقدار 10 ملايين برميل يومياً . وقال ترامب «انه تحدث الى ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان معربا عن اماله بان تخفض السعودية وروسيا انتاج النفط بنحو 10 - 15 مليون برميل يومياً حيث ابدى كلا البلدين استعدادهما لابرام اتفاق» . وكتب ترامب «تحدثت للتو مع صديقي ولي العهد السعودي ...
السعودية تدعو إلى اجتماع عاجل للدول المصدرة للنفط
وكالة الأنباء السعودية : المملكة تدعو لاجتماع عاجل لدول أوبك والمصدرين المستقلين للوصول إلى اتفاق يعيد التوازن لسوق النفط
وزير الطاقة الروسي: أسعار النفط الحالية لا تناسب أحدا
قال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك يوم الخميس إن أسعار النفط الحالية لا تناسب أي أحد وتوقع أن يهبط الطلب العالمي على الخام 20 مليون برميل يوميا في الأسابيع القليلة المقبلة. وقال نوفاك، متحدثا لإذاعة صدى موسكو، إن من الخطأ أن تزيد روسيا إنتاجها النفطي في الوقت الحالي وسط تخمة معروض لا تتزحزح.
عبد الحميد سعيد محافظاً جديداً للبنك المركزي الإماراتي
أعلن رئيس دولة الإمارات، خليفة بن زايد آل نهيان، في تغريدة له على موقع تويتر، أنه عين عبد الحميد سعيد محافظاً جديداً للبنك المركزي



قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه سينضم إلى السعودية وروسيا إذا تطلب الأمر لعقد محادثات بشأن التراجع الحاد في أسعار النفط الناجمة عن حرب أسعار بين البلدين.

وقال ترامب للصحفيين في البيت الأبيض ”البلدان يناقشان الأمر وسأنضم في الوقت المناسب إذا تطلب ذلك“ مضيفا أنه أجرى مباحثات ”عظيمة“ خلال اتصالات أجراها على نحو منفصل مع ولي عهد السعودية الأمير محمد بن سلمان والرئيس الروسي فلاديمير بوتين.






ناشدت شركات طيران خاصة مصرية وزير الطيران المدني محمد منار عنبه التدخل لوقف خسائرها الناجمة عن أزمة فيروس كورونا.

وقال بيان على صفحة وزارة الطيران المدني على فيسبوك مساء يوم الثلاثاء ”ناشد رؤساء الشركات وزير الطيران بالتدخل لوقف نزيف الخسائر التي تعرضت لها الشركات الخاصة ومساعدتهم للتغلب علي هذه الأزمة“.

وأضاف البيان أن الوزير التقى يوم الثلاثاء بعدد من رؤساء مجالس إدارات وممثلي شركات الطيران الخاصة المصرية لبحث تأثير الوباء على قطاع الطيران الخاص في ضوء تعليق الرحلات الجوية من وإلي مصر.

ومدت مصر الأسبوع الماضي أجل تعليق الرحلات الجوية لمدة أسبوعين اعتبارا من الأول من أبريل نيسان. وكانت مصر قد علقت الرحلات للمرة الأولى في 19 مارس آذار وكان من المفترض أن يستمر التعليق حتى نهاية الشهر ثم تقرر تمديده.

وسمحت السلطات باستمرار الرحلات التي تتيح عودة السياح إلى بلدانهم.







قال وزير الاقتصاد الإيطالي روبرتو جوالتيري يوم الأربعاء إن توقع جماعة ضغط بقطاع الأعمال لانخفاض الناتج المحلي الإجمالي بنسبة ستة بالمئة بسبب الأزمة الطارئة لفيروس كورونا هذا العام واقعي.

وقال جوالتيري لصحيفة الفاتو كوتيديانو اليومية في مقابلة ”للأسف التقديرات واقعية... في الوقت ذاته نستطيع القول بأن (الاقتصاد الإيطالي) يمكن أن يستهدف تعافيا قويا“.

وقال الوزير أيضا إن اللجوء لآلية الاستقرار الأوروبية لمكافحة الأزمة المرتبطة بالمرض المعدي، في ظل الظروف الحالية، لم يكن خيارا لكن أوروبا بحاجة إلى سياسة مالية مشتركة وكذلك ”حلول جديدة لتحديد الاستجابة الملائمة والمشتركة“.







شهدت مؤشرات بورصة الكويت تراجعا بشكل جماعي، صباح اليوم الأربعاء، خلال الدقائق الأولى من الوقت المخصص للتداول.
وخسر السوق الأول يخسر نحو 1 في المئة، فيما سجل المؤشر العام انخفاضاً بـ 0.7 في المئة حتى الآن.








قال صندوق النقد الدولي إن مجلسه وافق على إطار عمل جديد مدته ثلاث سنوات لاتفاقات الاقتراض الثنائية، ليضمن صيانة كامل طاقته الإقراضية البالغة تريليون دولار في الوقت الذي تكافح فيه الدول الأعضاء جائحة فيروس كورونا.

الإطار الجديد يتطابق تقريبا مع ذلك الذي أُقر في 2016 لاتفاقات تسمح للدول الأغنى في صندوق النقد بإقراض الدول الأعضاء ذات الاحتياج بشكل مباشر، حسبما ذكر الصندوق. تمدد الخطوة مثل هذا الإقراض الثنائي من ديسمبر كانون الأول 2020 إلى نهاية 2023، مع إمكانية تمديده لعام آخر حتى نهاية 2024.

اتفاقات الإقراض الثنائي هي خط الدفاع الثالث لصندوق النقد بعد عملياته الإقراضية الرئيسية من موارد الحصص - حوالي 650 مليار دولار - وصندوقه متعدد الأطراف لقروض الأزمات، المعروف باسم ترتيبات الاقتراض الجديدة.

ويحوي صندوق ترتيبات الاقتراض الجديدة نحو 250 مليار دولار حاليا، لكن الدول الأعضاء اتفقت العام الماضي على مضاعفته إلى 500 مليار دولار.

وقال صندوق النقد إن الإطار الثنائي الجديد وتمديد ترتيبات الاقتراض الجديدة سيدخلان حيز النفاذ في أول يناير كانون الثاني 2021.

وقال ”تلك خطوات ضرورية للتأكد من قدرة صندوق النقد على دعم أعضائه في خضم الجائحة العالمية الحالية وما بعدها.“







قال متحدث باسم الخطوط الجوية القطرية يوم الثلاثاء إن مطار حمد الدولي بالدوحة خفض مؤقتا عدد الموظفين في مواقع العمل بنسبة 40 بالمئة، حيث شرع معظمهم في العمل عن بعد أو أخذوا إجازات سنوية، نافيا تقريرا إعلاميا بأن شركة الطيران قلصت أعداد عامليها.

وقال المتحدث ردا على استفسار من رويترز ”خلال مؤتمر صحفي في وقت سابق، أكدنا حدوث خفض مؤقت لنسبة 40 بالمئة من العاملين في مطار حمد الدولي بشتى المجالات بما في ذلك الأغذية والمشروبات والتجزئة والأطقم الأرضية.

”هذه مجرد استجابة قصيرة الأمد لأزمة كوفيد-19 ولانخفاض أعداد المسافرين عبر المطار.“
يتبع مطار حمد الدولي شركة الخطوط القطرية.

كانت بلومبرج أوردت في وقت سابق أن الخطوط القطرية تعتزم تقليص حجم قوة العمل لديها حوالي 40 بالمئة بسبب الجائحة.











واشنطن (رويترز) - أجرى وزير الطاقة الأمريكي دان برويليت يوم الثلاثاء محادثات عبر الهاتف مع نظيره الروسي ألكسندر نوفاك بشأن التراجع الحاد في أسعار النفط.

وقالت وزارة الطاقة الأمريكية إن الاتصال جاء بعد يوم من اتفاق الرئيس دونالد ترامب والرئيس الروسي فلاديمير بوتين في مكالمة هاتفية على أن يناقش الوزيران التراجع الذي تشهده أسواق النفط العالمية.

وتراجعت أسعار النفط بشدة بسبب القيود المفروضة على السفر للحد من انتشار فيروس كورونا ونتيجة للصراع بين روسيا والسعودية حول حصة كل منهما في سوق النفط.

وقالت شايلين هاينس المتحدثة باسم وزارة الطاقة الأمريكية إن الوزيرين أجريا ”محادثات بناءة بشأن الاضطرابات الراهنة في أسواق النفط العالمية“.








أعلنت شركة «إير بي أن بي» أنها ستخصص 250 مليون دولار، للتخفيف من الخسائر المالية على المضيفين الذين أجّروا منازلهم من خلال منصّتها، قبل بدء موجة الإلغاءات بسبب انتشار وباء «كوفيد-19».
وقررت منصة تأجير الشقق والمنازل من جانب واحد، أن تسدّد بالكامل قيمة حجوزات المستخدمين الذين ألغوا رحلاتهم، التزاماً بتعلميات العزل المنزلي التام الصادرة عن السلطات، وهو ما كان له وقع سلبي على المضيفين بسبب تراجع دخلهم بشكل كبير.
وقال مدير ومؤسّس الشركة براين تشيسكي في بث فيديو من منزله «أعلم أن هذا القرار لم يكن لأسباب اقتصادية، بل لحماية الصحّة العامّة، وأعتقد أننا اتخذنا القرار الصحيح عبر إعطاء الأولوية للصحّة والسلامة العامّة، وأنا آسف لأننا اتخذنا هذا القرار من دون التشاور تماماً كما ينبغي أن يفعل الشركاء في ما بينهم».

وستدفع «إير بي أن بي» للمضيفين 25 في المئة من المبلغ الذي كانوا سيتقاضونه، مقابل كلّ عملية إلغاء بين 14 مارس و31 مايو بسبب فيروس كورونا المُستجد، في وقت للمسافرين الذي ألغوا حجوزاتهم خلال هذه الفترة طلب استرداد كامل المبلغ أو الحصول على أصول في المقابل.
وتابع تشيسكي «نحن نعلم أن ذلك قليل ولكنه قد يعني الكثير في هذا الوقت»، لافتاً إلى أن «إير بي أن بي» أنشأت كذلك صندوق دعم بقيمة 10 ملايين دولار للمضيفين ذات التصنيف العالي، الذين سيجدون صعوبات في دفع مستحقّات قروضهم وإيجاراتهم بسبب تأثير الأزمة الصحية على السياحة، في وقت سيتمّ أيضاً إضافة خاصية على النظام الأساسي للسماح للمستخدمين بالتبرّع إلى المضيفين.

ووفقاً لتشينسكي أعرب 50 ألف مضيف عن رغبتهم باستقبال مقدّمي الرعاية وأفراد خدمات الطوارئ، الذين يواجهون وباء كوفيد-19 مجّاناً.

وستتأثر الشركة بشدّة بإجراءات العزل المتخذة في دول كثيرة عبر العالم، علماً أنها كانت تخطّط قبل انتشار الوباء، للدخول إلى البورصة في العام 2020 بقيمة تصل إلى 35 مليار دولار.








أغلقت بورصة الكويت تعاملاتها اليوم الثلاثاء على ارتفاع مؤشر السوق العام 14ر63 نقطة ليبلغ مستوى 7ر4822 نقطة بنسبة صعود بلغت 33ر1 في المئة.
وتم تداول كمية أسهم بلغت 5ر122 مليون سهم تمت عبر 8999 صفقة بقيمة نقدية بلغت 8ر31 مليون دينار.
وارتفع مؤشر السوق الرئيسي 9ر24 نقطة ليبلغ مستوى 11ر4083 نقطة بنسبة صعود بلغت 62ر0 في المئة من خلال كمية أسهم بلغت 7ر52 مليون سهم تمت عبر 2254 صفقة بقيمة نقدية بلغت 8ر3 مليون دينار .
كما ارتفع مؤشر السوق الأول 2ر82 نقطة ليبلغ مستوى 6ر5198 نقطة بنسبة صعود بلغت 61ر1 في المئة من خلال كمية أسهم بلغت 8ر69 مليون سهم تمت عبر 6745 صفقة بقيمة نقدية بلغت 04ر28 مليون دينار.
في غضون ذلك ارتفع مؤشر (رئيسي 50) 7ر16 نقطة ليبلغ مستوى 2ر3998 نقطة بنسبة صعود بلغت 42ر0 في المئة من خلال كمية أسهم بلغت 9ر47 مليون سهم تمت عبر 1863 صفقة بقيمة نقدية 6ر3 مليون دينار .







نقلت وكالة الإعلام الروسية عن وزارة الطاقة في أذربيجان قولها يوم الثلاثاء إنها لن تغير خططها لإنتاج النفط لعام 2020 على الرغم من انهيار اتفاق أوبك+ هذا الشهر.

وأضافت الوزارة أن التعاون مع الدول المنتجة للنفط في أوبك+ سيستمر.







قال ولي عهد دبي الشيخ حمدان بن محمد يوم الثلاثاء إن حكومة الإمارة ملتزمة بتقديم الدعم الكامل لشركة طيران الإمارات وستضخ رأسمال جديدا في الشركة لمساعدتها على تجاوز أزمة كورونا.

وقال الشيخ حمدان في منشور على تويتر إن الدعم يأتي ”تأكيدا على القيمة الاستراتيجية الكبيرة التي تمثلها طيران الإمارات كإحدى الدعائم الرئيسية لاقتصاد إمارة دبي ودولة الإمارات عموما“.

وأضاف أنه سيتم الإعلان عن تفاصيل ضخ رأس المال الجديد في وقت لاحق.







انخفض المؤشر نيكي القياسي للأسهم اليابانية يوم الثلاثاء بفعل تنامي المخاوف من أن طوكيو قد تطبق أول إجراءات عزل عام لها على الإطلاق مع غياب مؤشرات على انحسار تفشي فيروس كورونا في أنحاء العالم.

وهبط المؤشر القياسي 10.5 بالمئة في هذا الشهر، مسجلا أكبر انخفاض شهري منذ مايو أيار 2010، وتراجع 20 بالمئة منذ بداية العام ليسجل أسوأ أداء فصلي منذ أواخر 2008.

وتلقت المعنويات بعض الدعم هذا الصباح من بيانات أنشطة المصانع الصينية، التي حققت نموا على غير المتوقع في مارس آذار بعد أن سجلت انكماشا حادا إلى مستوى منخفض قياسي في فبراير شباط. لكن قوة الدفع الناجمة عن البيانات لم تستمر طويلا.

وتراجع المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 2.3 بالمئة إلى 1403.04 نقطة، لكن جميع مؤشرات القطاعات الفرعية في بورصة طوكيو انخفضت باستثناء قطاعين.

ومن بين الأسهم القيادية، خسر سهم تويوتا موتور 4.4 بالمئة بينما تراجع سهم مجموعة ميتسوبيشي يو.إف.جيه المالية 5.4 بالمئة ونزل سهم إن.تي.تي دوكومو 2.8 بالمئة.

وبينما تقترب طوكيو من إجراءات عزل عام محتملة على مستوى المدينة بسبب وباء فيروس كورونا، ارتفعت أسهم الشركات المرتبطة بالعمل عن بعد وخالفت الاتجاه العام للسوق.

وارتفع سهم في-كيوب المقدمة لخدمة المؤتمرات عبر الإنترنت والتلفزيون عشرة بالمئة بينما صعد سهم سايبوزو المصنعة لبرمجيات العمل الجماعي 9.2 بالمئة.

وتقدم سهم فوجي فيلم هولدينجز 2.2 بالمئة بعد أن ذكرت تقارير لوسائل إعلام محلية أن الشركة تخطط لزيادة إنتاج عقار أفيجان لعلاج الإنفلونزا الذي تصنعه الشركة، والذي يُعرف أيضا باسم فافيبيرافير.

وارتفع سهم الشركة ستة بالمئة يوم الاثنين بعد أن قال رئيس الوزراء شينزو آبي إن الحكومة ستدفع من أجل الموافقة على العقار بوصفه علاجا محتملا لفيروس كورونا.




arrow_red_small 5 6 7 8 9 10 11 arrow_red_smallright