top-city logo
top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar Newspapers menu-bar Hadith menu-bar top-home
علي الدقباسي: البت في خصخصة الكويتية وإقرار نهاية الخدمة لـ كويتيي الخاص أفضل من الحديث عن معاناتهم
رأى النائب علي الدقباسي أن البت في قانون خصخصة «الكويتية» وتعديل المادة 8 منه التي حرمت 350 موظفا من صرف مستحقاتهم المحتجزة من سنوات عدة والمتمثلة في نهاية الخدمة إضافة إلى إجراء المداولة الثانية لحصول موظفي القطاع الأهلي على نهاية خدمتهم أسوة بالوافدين يعد إنجازاً تشريعيا أفضل من الحديث عن معاناتهم دون قرار منصف.
اسامة الشاهين يقترح إعفاء الشحنات غير التجارية من رسوم الجمارك
قدم النائب أسامة الشاهين اقتراحا برغبة لإعفاء الشحنات غير التجارية، التي تصل إلى البلاد من أي من منافذ الدولة، من رسوم الجمارك وأي رسوم مماثلة أخرى.
عبدالله الكندري:الحكومة تتعاقد مع شركات استشارات عالمية منافسة لأخرى تمتلكها
وجه النائب عبدالله الكندري سؤالا برلمانيا إلى نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية أنس الصالح حول نفي وزارة المالية تعاقدها مع شركة ماكينزي للاستشارات على الرغم من وجود طلب من مجلس الى ديوان المحاسبة على التعاقد لتحفيز الاقتصاد. وقال النائب الكندري إنه بتاريخ 3/6/2020 نشرت الصحف المحلية نفي وزارة المالية التعاقد مع «شركة ماكينزي للاستشارات» على الرغم من وجود طلب مقدم من مجلس الوزراء الى ديوان المحاسبة ...
خليل ابل : ما اجراءات الصحة لمنع كورونا في السجن المركزي؟
وجه النائب د.خليل عبدالله سؤالا إلى وزير الصحة الشيخ د.باسل الصباح بشأن الاستفسار عن دور وزارة الصحة في معالجة ومتابعة حالات تفشي وباء كورونا في السجن المركزي بشقيه «الرجالي والنسائي» بالتنسيق مع وزارة الداخلية ومدير السجن المركزي، وطالب تزويده وإفادته بما يلي: 1 ـ ما الدور الصحي والوقائي الذي قامت به وزارة الصحة منذ بداية انتشار وباء كورونا في السجن المركزي بشقيه الرجالي والنسائي، وما الاحتياطات ...
الغانم:إنشاء صندوق للتكافل الاجتماعي بين الوافدين
اكد رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، ان «كورونا» أزاحت اللثام عن شدة خطورة الخلل في التركيبة السكانية وأفرزت أوجها عدة لقضية «تجارة الإقامات». واوضح الغانم إنه سيتقدم مع مجموعة من النواب بقانون يعالج التركيبة السكانية وتجارة الإقامات بحيث يحدد مجلس الوزراء خلال 6 أشهر من تاريخ إقرار القانون الحد الأقصى للعمالة الوافدة بما يحافظ على الوزن النسبي في مجموعها بالنسبة إلى عدد المواطنين. وتابع الرئيس الغانم ...
الوزير الصالح: لا يوجد خط أحمر مع كل من ساهم بوباء تجارة الإقامات
أكد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية أنس الصالح أن هناك 39 مدرسة كمراكز ايواء وبدأنا الاستعداد قبل جائحة كورونا، وعدد مخالفي الإقامة الذين استفادوا من المهلة بلغ 26090 شخصاً ، والحمد لله في ظل هذه الظروف ورغم اغلاق مطارات جميع الدول أن الكل غادر والمتبقي حتى صباح اليوم غادر 500 شخص، وهناك 200 شخص في مراكز الايواء. وهذا الانجاز اشكر اخواني في الداخلية والقوى العاملة على جهودهم، وعندما تفتح مطارات دول ...






فيما أكد رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم أن موقف رئيس البرلمان التونسي راشد الغنوشي من الغزو العراقي الغاشم للكويت مرفوض ومستنكر من كل الكويتيين ولا مجال للمزايدة فيه، أفاد بأن دعوته للأخير لزيارة الكويت هي دعوة بروتوكولية توجه لكل رؤساء البرلمانات العربية الشقيقة من خلال الاجتماعات التي تجمعهم في المؤتمرات والاجتماعات العالمية.وقال بيان صادر عن مكتب رئيس مجلس الأمة، لتوضيح ما يثار في شأن دعوة الغانم للغنوشي لزيارة الكويت، إن الدعوة قديمة تعود الى فبراير الماضي، مبينا أن الفترة الحالية والمستقبل المنظور ليسا مناسبين لاستقبال أي مسؤول، إضافة الى أن الدعوات البروتوكولية الأولية تخضع لمراجعات تتعلق بالتوقيت والظروف.وأضاف البيان أن «العادة جرت في الكثير من الاجتماعات التي تجمع رئيس مجلس الامة برؤساء برلمانات العالم، ان يتلقى دعوات للزيارة وهو بدوره يوجه دعوات لزيارة الكويت و قد وجه معاليه دعوات بروتوكولية لكل رؤساء البرلمانات العربية الشقيقة دون استثناء على فترات و المعني بها الدول و الشعوب و البرلمانات و ليس الأشخاص، و لا يمكن أن تستثنى تونس أو أي دولة أخرى».وتابع: «دعوة رئيس البرلمان التونسي و غيره تمت خلال اجتماع الاتحاد البرلماني العربي في 8 فبراير الماضي في العاصمة الاردنية عمان، و التي عقدت لمواجهة صفقة القرن، وتلقى رئيس مجلس الأمة الكويتي فيها دعوة من البرلمان التونسي في ذات الاجتماع، وبالفعل في يوم 9 فبراير ارسل معاليه لرئيس برلمان تونس رسالة خطية بروتوكولية تتضمن الدعوة، اي ان الدعوة قبل موضوع كورونا و انتشاره، وربما التبس الامر على البعض بسبب تأخر تسليم الدعوة للسيد الغنوشي من قبل سفيرنا في تونس، وربما هذا التأخير بسبب ظروف الاغلاق وحركة الطيران خلال الاشهر الاربع الماضية، وهو امر يلتمس فيه معالي الرئيس العذر لسعادة السفير. ونحن إذ نشير الي هذا الامر، نشير اليه فقط توضيحا لمن انتقد موعد الزيارة التي بدت وكانها دعوة جديدة، كذلك لا بد من التوضيح بان الدعوة البروتوكولية لا تعني حدوث الزيارة فعليا حيث ان اجراءات الزيارة الفعلية تتطلب امورا كثيرة و هذا ما لم يشرع به مكتب الرئيس من الأساس».وأوضح «أما في شأن توجهات السيد الغنوشي فهي لا تمثل توجهات رئيس مجلس الأمة، ونقول لا تمثله لسبب بسيط، فرئيس مجلس الأمة يوجه دعوة لرئيس اي برلمان بصفته وليس لشخصه او توجهه السياسي، ويحكمه هنا معيار الصداقة والعلاقة مع الدولة المدعوة، فتونس مثلا دولة عربية يهم البرلمان الكويتي توطيد العلاقة معها، وهذا ما حصل مع رئيس البرلمان التونسي السابق محمد الناصر الذي زار الكويت العام الماضي بناء على دعوة رسمية من الرئيس الغانم».وأردف البيان: «من زار الكويت في السابق هم جملة من رؤساء البرلمانات من مختلف التوجهات اليمينية واليسارية واللبرالية والمحافظة وغيرها من الوان الطيف السياسي، وليس من الحصافة او النضج ان يقتصر رئيس مجلس الامة في دعواته لرؤساء البرلمانات على هوية توجهاتهم السياسية وما يروق له منها، فالرئيس الغانم رئيس برلمان يمثل كل الكويتيين وليس توجها سياسيا معينا، ومع ذلك نؤكد بأن الدعوة المذكورة هي دعوة أولية بروتوكولية تمت في حينها، ولا مجال حاليا او في المستقبل المنظور تفعيلها وتلبيتها».وأكد «يحدث كثيرا ان تتم دعوة رؤساء برلمانات دول لديهم أراء ومواقف سياسية يختلف رئيس مجلس الأمة معها،، بل يرفضها رفضا مبدئيا، ودور الرئيس يكون في مناقشة تلك المواقف وتوضيح موقف الكويت ومحاولة فتح نقاشات جدية تجاه مختلف القضايا محل الخلاف».ونوه «أما في شأن موقف السيد الغنوشي من الغزو العراقي الغاشم، وغيره الكثير من الاحزاب الإسلامية واليسارية والقومية اضافة الى الكثير من الانظمة العربية انذاك،، فهو موقف مرفوض ومستنكر من كل الكويتيين، ولا مجال للمزايدة فيه،، لكن علينا فقط أن نستذكر ان القيادة السياسية الكويتية الحالية والسابقة دعت الكثير من رؤساء الدول التي وقفت موقفا سلبيا من الحق الكويتي، وهذا لا يعني ان القيادة السياسية نست مواقف تلك القيادات والدول، لكننا نضعها في باب المصلحة السياسية والحيوية الاستراتيجية، و لو كانت القيادة السياسية تريد الوقوف عند عام ١٩٩٠ لكانت الكويت لديها علاقات فقط مع ١٢ دولة عربية، فهناك قضايا مستجدة وملفات متسارعة تستوجب التنسيق والتحاور مع مختلف الدول ( نقول الدول وليس الأشخاص) خاصة على القضايا العربية والاسلامية التي تتطلب تعاونا وتنسيقا عاليا».وذكر «تكرر مرارا ان يدعو رئيس مجلس الامة او يلتقي برؤساء برلمانات لديه اختلافات جوهرية معهم، ولديهم في الماضي مواقف لا يتفق الرئيس الغانم كرئيس برلمان كويتي معها بتاتا،، ومنها مثلا ما يتعلق بقضية الشعب الفلسطيني والقدس الشريف او قضايا الاقليات المسلمة او لديهم خلافات وعداءات مع دول شقيقة للكويت،، لكن هذا لم يمنع معاليه من الالتقاء بهم وتوضيح وجهة نظر الكويت،، فالرئيس من ناحية المبدأ لا يلتقي فقط بمن يتفق معهم،، بل يلتقي مرارا وتكرارا بهؤلاء الذين يختلف معهم،، هذا هو جوهر العمل السياسي، ان تضع مصلحة الكويت ومصالح الأمة نصب عينيك وانت تتحرك».وختم بأن «الدعوة المذكورة قديمة ويرجع تاريخها الي فبراير الماضي، فإنه من نافل القول التأكيد على أن الفترة الحالية والمستقبل المنظور ليست فترة مناسبة لاستقبال اي مسؤول، اضافة الى ان الدعوات البروتوكولية الأولية دائما تخضع لمراجعات تتعلق بالتوقيت والظرف المناسب والسياقات السياسية وغيرها من أمور و اعتبارات و مراجعات. وهذا فقط للتوضيح ولرفع اللبس عن الموضوع لمن سأل صادقا عن ملابسات الامر، اما المزايدون والمتصيدون فأمرهم لا يعني رئيس مجلس الأمة، والله اعلم بالنوايا والمقاصد».








ثمن النائب عمر الطبطبائي قرار وزيرة الأشغال العامة وزيرة الدولة لشؤون الإسكان الدكتورة رنا الفارس الخاص بتشكيل لجنة تقصي حقائق ومحاسبة المتسببين في تأخير إنجاز مشروع المطار الجديد.


وقال الطبطبائي إن «قرار الوزيرة الإصلاحية الفارس أبلغ رد على المشككين الذين حركوا حملات لتشويه صورتنا بسبب تقديمنا لاستجواب وزيرة الأشغال والإسكان السابقة، فبعد متابعة الملف تبين النسب المغلوطة التي ادعوها في شأن نسب إنجاز المطار الجديد، وهذا الأمر يؤكد أن وزارة الأشغال كوزارة النفط هي عش الدبابير للمتنفذين».







رأى النائب محمد الدلال أن الحكومة جعلت صحة الشعب أولوية لها وهو نهج سليم ومقدر، وبناء على ذلك مددت المرحلة الأولى، متداركا والتمديد وإن كان صحيا أفضل «لكن هل قامت الحكومة باحتساب التبعات الاقتصادية والإدارية باستمرار تعطل مصالح الناس ومعاشهم وبالأخص في القطاع الخاص من مرتبات وايجارات وعمل متاجر..الخ وهل اعدت له؟».









قال النائب خليل الصالح إن عقد جلسات مجلس الأمة عن بعد بسبب كورونا "مخالف للدستور، والدستور نص على أن تعقد جلسات مجلس الأمة تحت قبة عبدالله السالم".

وأضاف: إننا لا نستطيع أن نخالف الدستور بعقد الجلسات بهذه الصورة، لابد من احترام الدستور وعقدها في مكانها، مبينا أنه من الصعوبة أن يتم عقد الجلسات والتعامل مع 50 نائبا عبر البث الإلكتروني من أمام الشاشات.

ولفت إلى أن الاشتباه في إصابة أحد النواب لم يتعد كونه "اشتباها، والإجراءت المتخذة عقب الاشتباه قرار احترازي، وخلال الخمسة أيام القادمة ستتضح حالة النائب وما إذا كان مصابا فعليا أم لا"، مشددا على أن عقد الجلسات عن بعد "مخالف للدستور الكويتي".








قال النائب رياض العدساني ‏«خلال استجواب وزير المالية حذرت من وعود وزير المالية براك الشيتان للنواب بشأن الاستبدال، وكنت على ثقة بأنه لن يطبقها، واليوم ثبت صحة ما ذكرته في مناقشة الاستجواب، وذلك عند تصويته ضد تعديل القانون وفق الشريعة الإسلامية وموافقته على الاستبدال الربوي».

وأضاف العدساني: «وهذا يؤكد أن محاسبته كانت صحيحة، ومن الواجب تكرار المحاسبة». وأكد العدساني أن قانون الاستبدال الأخير الذي أقره مجلس الأمة حرم شريحة كبيرة من المتقاعدين من عدم استفادتهم لهذه الميزة كونهم لا يتعاملون بالربا، مشيراً إلى أنه «لم يستغرب ممارسات وزير المالية الذي كان هدفه تجاوز الاستجواب دون النظر للشرائح التي لا تتعامل مع الربا».

ودلل العدساني على كلامه بأن «الوزير هو أحد المصوتين بالموافقة على القانون الربوي ويتناقض مع ما ذكره في جلسة الاستجواب، موضحا انه ستتم محاسبته سياسياً كما حصل مع الوزراء السابقين ولا تتغير الإجراءات بتغير الوزراء».









قدم النائب صالح عاشور اقتراحاً برغبة بمنح العسكريين في وزارة الداخلية ووزارة الدفاع والحرس الوطني والإدارة العامة للإطفاء، المتواجدين في الصفوف الأمامية وسام الكويت ذو الوشاح من الطبقة الممتازة، تكريماً لجهودهم في مكافحة كورونا.









أرسلت الأمانة العامة لمجلس الأمة لنواب المجلس رسالة مفادها أنه في ضوء ما استجد بتكتشاف حالات مخالطة يجب اتباع الاجراءات الاحترازيه التالية:

1- يوصى بالبقاء بالمنزل وتطبيق الحجر الصحي لمدة 14 يوما وعدم الخروج الا للضرورة.

2- تجنب مخالطة الافراد الاخرين طول فترة الحجر ولبس الكمام وتغطية الفم والانف حين الحاجة للتحدث للاخرين.

3- التبليغ الفوري عن اي علامات او أعراض محتملة للمرض مثل الحمى او الصداع، التعب والارهاق والاعراض التنافسية

5- توفير مكان مناسب للحجر (غرفة خاصة جيدة التهوية بدورة مياه منفصلة).

6- بعد اكتمال فترة الحجر الصحي 14 يوما يتم عمل فحص PCR للجميع.

وقام فريق من وزارة الصحة بتعقيم قاعة عبدالله السالم واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية الصحية بعد ختام جلسة اليوم إثر اشتباه إصابة أحد نواب مجلس الأمة بفيرس كورونا.






نفى النائب حمدان العازمي اليوم الأربعاء إصابته بفيروس كورونا المستجد، مشيراً إلى أنه تأكد من ذلك من خلال المسحة التي أظهرت نتيجة سلبية.

وأضاف عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: «ندعو الله عز وجل أن يمن على جميع المصابين بالشفاء العاجل».

وكان رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم ذكر ان عضوا يشتبه بإصابته بكورونا حضر جلسة مجلس الامة امس وخالط النواب ، داعيا الأعضاء الى الفحص مجددا للتأكد من عدم اصابتهم بالفيروس








قال رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، إن جلسة اليوم جلسة إنجاز تاريخي وتؤكد ما ذكرته بالسابق من أن العبرة ليس في عدد الجلسات التي تعقد إنما العبرة في النتائج التي نخرج بها من هذه الجلسات

وأضاف أن كمية القوانين ونوعيتها التي خرجنا بها اليوم نحتاج إلى أشهر عديدة في الأوقات العادية لإنجازها ، واللجان عملت عليها خلال فترة التوقف عبر العديد من الاجتماعات لحل العديد من الخلافات

وأكد الغانم أنه انجزنا اليوم المداولة الثانية لقوانين الإجراءات والمحاكمات الجزائية وهو التماس إعادة النظر في الأحكام النهائية والباتة، والمرافعات المدنية والتجارية فيما يتعلق بمخاصمة القضاة، والتوثيق، والتأمينات الاجتماعية فيما يتعلق بالاستبدال والقرض الحسن

وقال إن قانون الاستبدال أمر وعدنا به إخواننا الكبار المتقاعدين وغيرهم الذين كانوا في أمس الحاجة لتخفيض هذه الفوائد الفاحشة التي تثقل كاهلهم والشكر موصول لاعضاء المجلس الذين تعاونوا لإنجاز هذا القانون والخروج به بموافقة الحكومة عن طريق التفاهم مع أخي سمو رئيس مجلس الوزراء









أكد وزير المالية براك الشيتان اليوم الأربعاء أن إقرار مجلس الأمة مشروع القانون بتعديل بعض أحكام قانون التأمينات الاجتماعية الخاص بتخفيض نسبة الخصم لصافي المعاش التقاعدي (القرض الحسن) يأتي حرصا على مصلحة المتقاعدين.

وذكر الشيتان في تصريح صحفي عقب الجلسة التكميلية بمجلس الأمة أن تقرير لجنة الشؤون المالية والاقتصادية البرلمانية كان يتضمن تخفيض نسبة الخصم إلى 10 في المئة بما يشكل كلفة على الصناديق التأمينية مبينا أن "رأي الحكومة كان الإبقاء على نسبة ال25 بالمئة".

وأضاف أنه من باب التعاون وحرصا على مصلحة المتقاعدين تم التوافق على تخفيض نسبة الخصم إلى 15 بالمئة مؤكدا تعاون الحكومة "الجاد" مع مجلس الأمة في تيسير حياة المتقاعدين.

وكان مجلس الأمة وافق في جلسته التكميلية في وقت سابق اليوم بالمداولة الثانية على مشروع القانون بتعديل بعض أحكام قانون التأمينات الاجتماعية الخاص بتخفيض قيمة الأقساط الشهرية للمعاشات المقدمة للمتقاعدين (القرض الحسن) من نسبة 25 بالمئة إلى نسبة 15 بالمئة.







وافق مجلس الأمة في المداولة الثانية على مشروع القانون بشأن التوثيق والذي يسمح للأفراد والشركات بالترخيص وذلك مواكبة للتطور الرقمي وتحقيقا للتطور الإداري بما يتناسب مع رؤية الدولة المستقبلية.

وجاءت نتيجة التصويت على مشروع القانون في المداولة الثانية في جلسة المجلس التكميلية اليوم الأربعاء بموافقة اجمالي الحضور البالغ عددهم 53 عضوا.

وكان مجلس الأمة انتقل في جلسته اليوم إلى مناقشة تقرير لجنة الشؤون التشريعية والقانونية البرلمانية عن مشروع القانون بشأن التوثيق.







استغرب النائب خليل الصالح عدم قيام الحكومة بأي اجراء تجاه «كويتيون بلا رواتب».
وقال الصالح في مؤتمر صحافي في مجلس الأمة، اليوم الثلاثاء، «أستغرب من الحكومة التي لم تقم باي اجراء تجاه الكويتيين بلا رواتب، وكأن المواطن ليس له قيمة في ديرته، ونحن نحس بالعار بأن هناك 3 الاف أسرة كويتية ليس لديها راتب، وهناك حالة من السخط على الحكومة وعلينا كنواب».





arrow_red_small 7 8 9 10 11 12 13 arrow_red_smallright