top-city logo
top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar Newspapers menu-bar Hadith menu-bar top-home
باريس سان جيرمان ينتقم من مارسيليا ويتوج بالسوبر الفرنسي
1/14/2021 7:26:19 AM






توج باريس سان جيرمان، بأول ألقاب الموسم، بالفوز على غريمه التقليدي أولمبيك مارسيليا، بنتيجة 2-1، ، في كأس السوبر الفرنسي.

سجل إيكاردي ونيمار، هدفي باريس في الدقيقتين 39 و85، بينما قلص ديمتري باييه الفارق لمارسيليا في الدقيقة 89.

وسيطر العملاق الباريسي على أحداث الشوط الأول، وبدأ المباراة بتسديدة طائشة لدي ماريا، ثم اقترب بقوة من المرمى بهدفين سجلهما إيكاردي وكيليان مبابي، لكن ألغاهما الحكم بداعي التسلل.

وترجم البي إس جي سيطرته بهدف بعد عرضية من دي ماريا، ارتقى لها إيكاردي برأسه، وفشل مانداندا في إبعادها، ليكملها المهاجم الأرجنتيني في الشباك.



أما مارسيليا لم يستفد من أنيابه الهجومية باييه ورادونيتش وتوفان، بل كانت أخطر الفرصة من تسديدة كامارا من منتصف الملعب، مستغلًا تقدم الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس، الذي تدارك موقفه، وأمسك بالكرة.

وفي الوقت بدل الضائع، كاد إيكاردي أن يعزز تفوق فريقه بالهدف الثاني، إلا أن العارضة أبعدت تسديدته القوية.

وبدأ مارسيليا، الشوط الثاني بدون قائده ستيف مانداندا بسبب الإصابة، حيث شارك مكانه الحارس البديل، يوان بيليه.

وضغط مارسيليا سعيا لإدراك هدف التعادل، وكاد فلوران توفان أن يهز الشباك، لولا براعة كيلور نافاس في التصدي لكرة خطيرة.

وتحرك فيلاس بواش مدرب مارسيليا، لتنشيط الصفوف بإشراك مورجان سانسون وداريو بينديتو ثم ليرولا وفالير جيرمان بدلًا من جايي ورادونيتش وناجاتومو ورونجيه.

كما دفع ماوريسيو بوكيتينو مدرب باريس، بالبديلين نيمار وكيمبيمبي مكان دي ماريا وكورزاوا.

واندفع مارسيليا دون حساب، وشكلت الهجمات المرتدة خطورة كبيرة، حيث انفرد ماورو إيكاردي بالمرمى وعرقله الحارس يوان بيلي، ليحتسب الحكم ركلة جزاء بعد اللجوء لتقنية الفيديو، نفذها نيمار بنجاح.



ولم ييأس مارسيليا، بل قلص الفارق سريعا بكرة عرضية من توفان، قابلها باييه بمهارة في الشباك.

وأسرع ماوريسيو بوكيتينو لتأمين الفوز، بإشراك دانيلو بيريرا وسارابيا ومويس كين، مكان باريديس وإيكاردي وهيريرا.

واحتسب الحكم 5 دقائق كوقت بدل ضائع، صمد خلالها الفريق الباريسي أمام الضغط الهجومي لغريمه التقليدي، لينجح الفريق العاصمي في الخروج فائزا ويرد اعتباره من خسارة الدور الأول في الدوري، برفع كأس السوبر المحلي للمرة العاشرة في تاريخه. هنا