top-city logo
top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar Newspapers menu-bar Hadith menu-bar top-home
التونسي رفيعة ينقذ يوفنتوس من مفاجآت كأس إيطاليا
1/14/2021 7:20:09 AM





نجا يوفنتوس من مفاجآت كأس إيطاليا، بالتغلب على ضيفه جنوى (3-2)، في ثمن نهائي كأس إيطالياء.

اليوفي تقدم بهدفين عن طريق ديان كولوسيفسكي وألفارو موراتا في الدقيقتين 2 و23، قبل أن يرد جنوى بثنائية عبر لينارت شزيبورا وفيليبو ميليجوني في الدقيقتين 28 و74.

وبعد ذهاب الفريقين للأشواط الإضافية، نجح اللاعب التونسي الشاب حمزة رفيعة، في تسجيل الهدف الثالث لليوفي في الدقيقة 104.

وفضل أندريا بيرلو مدرب اليوفي، بدء المباراة بتشكيلة من اللاعبين البدلاء، حيث وضع أبرز نجومه على الدكة، وعلى رأسهم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

ونجح اليوفي، بعد أقل من دقيقتين، في مباغتة ضيفه بهدف مبكر عن طريق كولوسيفسكي، الذي تلقى تمريرة وضعته وجهًا لوجه مع حارس جنوى، ليضعها بسهولة داخل الشباك.



وتسلم كولوسيفسكي تمريرة حريرية، لينطلق ركضًا بالكرة حتى دخوله منطقة الجزاء، لكنه أهدر فرصة هدف محقق بتسديدها ضعيفة في يد الحارس ألبيرتو بالياري.

وفي ظل هيمنة يوفنتوس على مجريات اللعب، عزز موراتا تقدم صاحب الأرض بالهدف الثاني، بعد تلقيه تمريرة من كولوسيفسكي، ترجمها إلى تسديدة أرضية في الشباك.

ومن أول فرصة حقيقية، قلص جنوى، النتيجة من عرضية أرسلها جولدانيجا إلى منطقة جزاء اليوفي، ليقابلها شزيبورا بضربة رأسية، فشل بوفون في التصدي لها.



وأطلق بيرنارديسكي تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، لكن حارس جنوى كان لها بالمرصاد.

وتابع آرثر ميلو، إحدى الكرات داخل منطقة جزاء جنوى، ليقابلها بتسديدة قوية إلى داخل الشباك، لكن الحكم ألغى الهدف بسبب تسلل موراتا قبل وصول الكرة للاعب البرازيلي.

وشن اليوفي، هجمة مرتدة سريعة أنهاها موراتا بتمريرة إلى بورتانوفا، الذي أودعها الشباك، لكن المساعد رفع رايته لإلغاء الهدف، نظرًا لتسلله، وهو ما أيدته تقنية الفيديو، لينتهي الشوط الأول بتقدم أصحاب الأرض (2-1).

ومع بداية الشوط الثاني، تلاعب موراتا بأحد مدافعي جنوى قبل أن يسدد كرة قوية بيسراه، تصدى لها بالياري.

ووقفت العارضة حائلًا أمام معادلة جنوى للنتيجة، بعدما ردت كرة من تسديدة صاروخية أطلقها روفيلا من خارج منطقة الجزاء.

واستطاع جنوى أن يصطاد شباك بوفون مجددًا بتسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء، أطلقها ميليجوني، ليعادل النتيجة للضيوف.



وقبل نهاية الوقت الأصلي بدقيقتين، قرر بيرلو الاستعانة برونالدو في الدقائق الأخيرة، بعدما تأزمت الأمور على البيانكونيري.

وانطلق رونالدو على الجانب الأيسر قبل أن تتم إعاقته خارج منطقة الجزاء، ليحتسب الحكم ركلة حرة لصالحه، نفذها "الدون" بنفسه بتسديدة صاروخية، مرت فوق العارضة، لينتهي شوط المباراة الثاني بالتعادل ويضطر الفريقان لخوض شوطين إضافيين.

وفي بداية الشوط الإضافي الأول، شن رونالدو هجمة مرتدة سريعة، ومرر كرة بينية لموراتا، الذي قابلها بتسديدة قوية بيسراه، لكن حارس جنوى كان لها بالمرصاد، قبل أن يمنع كرة هدف محقق من رأسية للبديل رابيو.

واستطاع البديل حمزة رفيعة، أن يصطاد شباك جنوى بهدف ثالث في ظهوره الأول مع اليوفي، بعدما تابع إحدى الكرات داخل منطقة الجزاء، وأودعها داخل المرمى.

وكاد كولوسيفسكي أن يضيف الهدف الثاني له والرابع لفريقه من مجهود فردي أنهاه بتسديدة قوية، حولها حارس جنوى إلى ركنية، لتنتهي المباراة بفوز يوفنتوس.