top-city logo
top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar Newspapers menu-bar Hadith menu-bar top-home
وزارة الشؤون: نرفض اتهامنا بالتقاعس.. ونحن أولى الجهات تطبيقاً لإجراء الوقاية من كورونا
6/6/2020 3:01:39 PM





قال وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية عبد العزيز شعيب، إن وزارة الشؤون تعد من أولى الجهات التي طبقت الإجراءات الاحترازية في شأن مكافحة فيروس كورونا بمنتهي الجدية والانضباطية في شتى قطاعاتها العاملة خلال الازمة، لاسيما قطاع الرعاية الاجتماعية، لما له من أهمية قصوى كونه يضم عدداً من النزلاء في إدارته المتنوعة، مبيناً أن الوزارة لا تقبل المساس بسمعة قياديها والعاملين فيها واتهامهم بالتقاعس دون وجه حق.

وأضاف شعيب في تصريح صحافي، أن الوزارة قامت بتطبيق إجراءات الصحة الوقائية في شأن مكافحة الفيروس لحماية موظفيها والنزلاء، بوضع نقاط للفحص على بوابات وإدارات قطاع الرعاية الاجتماعية لفحص الموظفين قبل دخولهم للعمل، فضلاً عن توفير المعقمات والمطهرات في أروقة الادارات في القطاع، بالإضافة إلى تخصيص عدد من صالات التنمية كسكن لعمال خدمة النزيل بدور الرعاية وفحصهم قبل العمل يومياً للحيلولة دون إصابة أي من النزلاء والموظفين.

وفيما يخص مطالبات نقابة العاملين في وزارة الشؤون في شأن حماية الموظفين والنزلاء، أشاد شعيب بجهود وكيل قطاع الرعاية مسلم السبيعي، والمديرين العاملين معه والموظفين في خدمة نزلاء الرعاية من خلال هذا الدور الحيوي الذي يقوم فيه القطاع.
وبين أن النقابة استاذنت من الوزارة للقيام بجولات ميدانية للاطلاع على مجمع دور الرعاية، وأنه رغم أن التوقيت لم يكن مناسباً، فإن الوزارة كانت قد منعت الزيارات حرصاً على سلامة النزلاء، إلا انه تم السماح للنقابة بالزيارة الميدانية لمجمع الرعاية والاطلاع على الإجراءات الاحترازية ووجهت الشكر للقائمين على المجمع.

وحول الإصابات وحادثة إصابة نزيلة «مركز فرح» بفيروس كورونا، قال شعيب إن النقابة على علم بعزل الحالة وفحص جميع المخالطين لها، من النزلاء والموظفين والتنسيق مع الهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة ووزارة الصحة بهذا الشأن وفقاً للإجراءات المتبعة.

وتابع: «الجميع على علم بأن موظفي قطاع الرعاية مستثنين من قرار تعطيل الجهات الحكومية، وعلى رأس عملهم منذ بداية الازمة في أصعب الظروف، معرضين أنفسهم وأهليهم لخطر العدوى دون خوف أو كلل أو ملل».

وأشار إلى أن اليوم السبت شهد إجراء 133 مسحة للنزلاء والموظفين والعمالة في دار التقويم الاجتماعي ودار الملاحظة الاجتماعية بإدارة رعاية الأحداث، وفحص 30 عاملة خدمة نزيل ونظافة، و28 موظفة في دار المسنين من قبل وزارة الصحة، موجهاً الشكر لمسؤوليها وللهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة على الجهود التي يبذلونها في إدارة المركز الطبي لخدمة النزلاء.

ودعا إلى تضافر الجهود للنجاح في عبور الأزمة ومكافحة انتشار الفيروس، خصوصاً وأن وزارة الشؤون تتعامل مع الجميع بكل شفافية، مؤكداً أنها على اتم الاستعداد لتقبل النقد البناء الهادف إلى تطوير اليات العمل، ولكنها في الوقت نفسه ترفض اتهام النقابة أو غيرها لها بالتقاعس.