top-city logo
top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar Newspapers menu-bar Hadith menu-bar top-home
البترول الوطنية تشغّل وحدة مياه التبريد وخط غاز الوقود بمصفاة ميناء عبدالله
6/6/2020 11:31:58 AM




أعلنت شركة البترول الوطنية الكويتية اليوم السبت، تشغيل مشروعي وحدة مياه التبريد وخط غاز الوقود الرئيسي بمصفاة ميناء عبدالله واللذين يمهدان الطريق خلال الأشهر القليلة القادمة أمام الانتهاء من إنجاز كافة الأعمال التابعة لمشروع الوقود البيئي بالمصفاة.

وقال نائب الرئيس التنفيذي للمشاريع والناطق الرسمي للشركة عبدالله العجمي لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) إن وحدة مياه التبريد هي الأخيرة التي يتم تدشين العمل بها ضمن مجموعة الوحدات المساندة لمشروع الوقود البيئي في مصفاة ميناء عبدالله.

وأضاف العجمي أن هذه الوحدة تمد خط التغذية الرئيسي في المصفاة بمياه التبريد الذي يسهم في تشغيل وحدات المشروع ويعد العصب الرئيسي لتبريد جميع معداتها.
وأوضح في هذا الصدد أن طول خط التغذية المذكور يصل إلى 3 كيلو مترات ومقاس قطره 94 إنشا يقل تدريجيا ليصل في نهايته إلى 20 إنشا.

وبين أنه تم اختيار المادة المصنعة له من الألياف الزجاجية المقواة بالبلاستيك لمقاومتها للصدأ مما يقلل من الحاجة لعمليات الصيانة الدورية لافتا إلى أنه يعمل كذلك على إعادة استخدام المياه ويحافظ بالتالي على البيئة من مخاطر تسرب مياه التصنيع.

وحول خط غاز الوقود الرئيسي ذكر العجمي أن طوله يبلغ 5ر12 كيلو متر وقياس قطره 42 إنشا ومصدره مصفاة ميناء الأحمدي مشيرا إلى أن أهميته تعود لكونه يغذي مشروع الوقود البيئي بمصفاة ميناء عبدالله ويلبي احتياجاتها من غاز الوقود.

وأفاد أن هذا الأمر يفسح المجال لتشغيل الوحدات الإنتاجية للمشروع والبدء رسميا بعمليات الإنتاج التجاري وفقا للخطة التي وضعتها الشركة.ى
وأكد أن فرق العمل في المشروعين تابعت إنجاز أعمالها رغم التأثيرات الطارئة التي ترتبت على انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وأوضح أن الشركة أعادت جدولة نوبات العمل وحرصت على تذليل العقبات التي اعترضت الأعمال الإنشائية وفي مقدمتها تعويض النقص في أعداد العمالة نتيجة الظرف الراهن.
وكانت (البترول الوطنية) أعلنت رسميا مطلع شهر أبريل الماضي عن إنجاز جميع وحدات مشروع الوقود البيئي بمصفاة ميناء الأحمدي بطاقة تكريرية تبلغ 346 ألف برميل يوميا فيما يستمر العمل لإنجاز بقية وحدات المشروع بمصفاة ميناء عبدالله والتي ستبلغ طاقتها التكريرية 454 ألف برميل يوميا لتصل الطاقة الإنتاجية الإجمالية للمشروع بعد ذلك إلى 800 ألف برميل يوميا من المنتجات النفطية عالية الجودة والمطابقة للاشتراطات والمواصفات العالمية.