top-city logo
top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar top-contact menu-bar Newspapers menu-bar Hadith menu-bar top-home
إنجاز مشروع الدائري 6.5 يتأخر عن موعده المقرر في العام الحالي
22/08/2019 19:05:58






كشفت مصادر مطلعة أن نسبة تأخر مشروع الدائري 6.5 تجاوزت %23، فيما لامست نسبة الإنجاز حتى الآن حاجز الـ%50.

وقالت المصادر إن المشروع البالغة كلفته 97 مليون دينار يفترض الانتهاء منه نهاية العام الجاري وفق العقد لكنه يواجه عقبات كثيرة بالرغم من أهميته الشديدة في تسهيل الحركة المرورية لجامعة الشدادية التي ستبدأ الدراسة بعدد من الكليات التابعة لها خلال العام الدراسي الجديد.

وسبق للهيئة العامة للطرق أن وجهت إنذارا لمقاول المشروع في مارس من عام 2018 مهددة إياه بسحب المشروع حال استمرار تدني نسب الإنجاز.

بدورها التقت وزيرة الأشغال وزيرة الدولة لشؤون الإسكان د. جنان بوشهري، مع وفد صيني برئاسة الملحق التجاري والاقتصادي بالسفارة الصينية والمدير الإقليمي بالشرق الأوسط ومدير شركة ميتالورجيكال كوربوريشن الصينية المحدودة (MCC)، وهي الشركة المنفذه للمشروع بحضور كل من وكيل وزارة الأشغال م. إسماعيل علي أحمد ومدير عام هيئة الطرق م. سها أشكناني.

وقالت وزارة الأشغال إن بوشهري استمعت إلى كلمة من الملحق التجاري والاقتصادي أوضح خلالها رغبة بلده في إنجاز العديد من المشاريع الحيوية والهامة في الكويت وتنفيذها على الوجه الأكمل بالمدة والقيمة التعاقدية.

وذكرت الوزارة أن بوشهري أكدت أهمية مشروع تطوير طريق الدائري 6.5 السريع لخدمة المدن الإسكانية الجديدة (مدينة غرب عبدالله المبارك) والمدينة الجامعية بالشدادية، مشددة على دوره الحيوي في تخفيف الازدحامات المرورية.

ولفتت إلى أهمية الحرص على تسريع وتيرة العمل بالمشروع ورفع نسبة الإنجاز الشهرية إلى %5 على الأقل شهرياً وضرورة التزام الشركة الصينية بالمحافظة على هذه النسبة، حفظا لحق الدولة ولتفادي أي تأخير متوقع.

وأوضحت الوزارة أن الوزيرة طالبت الجانب الصيني بزيادة عدد المعدات والآلات والعمالة البشرية مؤكدة أن جهاز الهيئة العامة للطرق والنقل البري ووزارة الأشغال العامة على أتم استعداد لتقديم كل العون ومساعدة الشركة للحصول على الموافقات المطلوبة من أي جهة حكومية.

بدوره، أكد الجانب الصيني اهتمامه بملاحظات الوزيرة بوشهري، مشيرا إلى أن الشركة ستعمل على تنفيذ المشروع وفقاً للمتطلبات والشروط التعاقدية.